واشنطن تدين مشروعًا إسرائيليًا يضفي الشرعية على البؤر الاستيطانية

دانت الولايات المتحدة الاثنين مشروع قانون وافقت عليه حكومة الاحتلال الإسرائيلي، معتبرة أن إسرائيل فتحت بذلك الطريق أمام إضفاء الشرعية على البؤر الاستيطانية في الضفة الغربية المحتلة بشكل «غير مسبوق ومثير للقلق».

وكانت لجنة القوانين الوزارية الإسرائيلية وافقت على مشروع قانون يمهد إلى إضفاء الشرعية على البؤر الاستيطانية المبنية على أراضٍ فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة، رغم أن هذه الخطوة تعتبر غير شرعية في نظر المجتمع الدولي والقضاء الإسرائيلي، بحسب «فرانس برس».

وقالت الناطقة باسم الخارجية الأميركية إليزابيث ترودو: «نأمل ألا يتم تبني القانون»، مشددة على أن «واشنطن قلقة للغاية إزاء هذه المسألة».

وأضافت أن ذلك «سيمثل خطوة غير مسبوقة ومثيرة للقلق لأنها لا تتوافق مع الموقف القانوني الإسرائيلي، ولأنها ستخرق سياسة معتمدة منذ زمن طويل في إسرائيل تقضي بعدم البناء على أراضٍ فلسطينية خاصة».

وأردفت: «هذا التشريع قد يمثل تطورًا كبيرًا للمشروع الاستيطاني الذي يهدد أصلاً آفاق حل الدولتين».