مقتل 4 وإصابة 14 في انفجار بأكبر قاعدة أميركية في أفغانستان

أعلن الحلف الأطلسي مقتل أربعة أشخاص على الأقل وإصابة 14 بجروح في تفجير في قاعدة باغرام، أكبر قاعدة عسكرية أميركية في أفغانستان، دون تحديد جنسيات الضحايا.

وقال الحلف في بيان إنه «تم تفجير عبوة ناسفة في قاعدة باغرام مما تسبب بسقوط عدة ضحايا. وتواصل فرق الإغاثة في باغرام معالجة الجرحى والتحقيق في الحادث».

وأفاد تقرير أميركي رسمي الأحد بأن الخسائر التي مني بها الجيش الأفغاني خلال المعارك هذه السنة تفوق تلك التي تكبدها في 2015، ولا سيما في قتاله الإسلاميين منذ انسحاب قوات التحالف أواخر 2014.

وكان العام 2015 موجعًا للقوات الأفغانية التي خسرت خمسة آلاف قتيل و15 ألف جريح، معظمهم في المعارك ضد طالبان، بحسب «فرانس برس». لكن خسائر السنة الحالية سجلت مزيدًا من الارتفاع: فمن الأول من يناير إلى 19 أغسطس، قتل بالإجمال 5523 عنصرًا من قوات الأمن وفقًا لتقرير فصلي لمكتب المفتش العام لإعادة إعمار أفغانستان.

وفي الفترة نفسها أصيب 9665 جنديًا، كما أوضح التقرير، وتتزايد أعمال العنف في الصيف «موسم المعارك» مع طالبان والمجموعات المتمردة الأخرى. لكن المتمردين يواصلون مهاجمة القوات الحكومية خلال الأشهر الأخرى من السنة، وهذا ما يعني ازدياد الخسائر.