إحباط هجوم لـ«داعش» على مدينة الرمادي العراقية

أعلنت مصادر أمنية ومحلية عراقية السبت إحباط محاولة لتنفيذ هجوم خططت له عناصر في تنظيم «داعش» لاستهداف مدينة الرمادي.

وقال النقيب أحمد الدليمي من شرطة الأنبار إن «قوة أمنية اعتقلت 11 عنصرًا من داعش كانوا يخططون للهجوم على مدينة الرمادي لزعزعة الأمن والاستقرار فيها».

وأوضح أن «العملية استهدفت عددًا من الأوكار والمخابئ التابعة لتنظيم داعش في جنوب المدينة وبالتحديد منطقة الطاش، الواقعة على الأطراف الجنوبية للمدينة».

واستعادت القوات العراقية في فبراير الماضي الرمادي من «داعش»، لكن عددًا محدودًا فقط من الأهالي عادوا إلى منازلهم فيما تتواصل عمليات إزالة العبوات الناسفة في المدينة.

وأكد عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة الأنبار، راجع بركات، أن «القوة الأمنية نفذت مداهمات لعدد من منازل المتورطين والمطلوبين في منطقة الطاش»، مؤكدًا أن «الإرهابيين اعترفوا خلال التحقيق بوجود مخطط للهجوم على مدينة الرمادي».

وتعرضت مدينة كركوك، شمال العراق، في 21 من الشهر الجاري إلى هجوم نفذه عشرات الجهاديين بهدف السيطرة على المدينة وتحويل تركيز القوات العراقية عن عملية استعادة الموصل. وتمكنت القوات الأمنية بعد مواجهات امتدت لثلاثة أيام من استعادة سيطرتها الكاملة على مدينة كركوك.