معركة الموصل.. تقدم للجيش العراقي والأكراد وهزائم متوالية لـ«داعش» (إنفوغراف)

لا تزال القوات العراقية تخوض المعارك ضد تنظيم «داعش» من أجل استعادة مدينة الموصل، التي بدأت عملية تحريرها الاثنين الماضي.

وأعلن الجيش العراقي، السبت، السيطرة على مدينة قرة قوش (20 كلم إلى الجنوب الشرقي من الموصل)، وهي أكبر مدينة مسيحية، وطرد «داعش» منها، بعد أكثر من عامين من سيطرة التنظيم عليها.

وفي وقت سابق الأحد، أعلن مقاتلون أكراد أنهم انتزعوا السيطرة على بلدة بعشيقة شمال شرق الموصل من قبضة «داعش»، بالتزامن مع مواصلة قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة طريقها ناحية المدينة التي تعد أكبر معقل للتنظيم في العراق.

وذكر التلفزيون الرسمي العراقي أن قوات البيشمركة حررت 4 قرى في شرق مدينة الموصل من قبضة التنظيم الإرهابي، وهي: تيستخراب، وإمام رضا، ومفرق نفق، وبعشيقة العسكري.

وفي الوقت ذاته، قال مصدر محلي في محافظة نينوى العراقية لوكالة «سبوتنيك» الروسية إن «داعش» نفذ إعدامات بحق 16 شخصًا من أهالي الموصل بإلقائهم من أعلى الجسر الثالث في المدينة.

كان رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أعلن الاثنين الماضي انطلاق العملية العسكرية لتحرير الموصل من قبضة التنظيم الذي استولى على المدينة في يونيو 2014.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط