واشنطن تحذر رعاياها من هجمات محتملة بتركيا

حذرت القنصلية الأميركية العامة في اسطنبول مواطني الولايات المتحدة من هجمات محتملة من قبل متطرفين في كبرى المدن التركية.

وجاء في بيان القنصلية العامة الذي نشر على موقعها الرسمي: «تواصل الجماعات المتطرفة الجهود العدوانية لمهاجمة مواطني الولايات المتحدة أو أجانب آخرين في اسطنبول. وهذه الهجمات يمكن أن تكون مسبقة التخطيط أو قد تحدث دون أي إنذار، ويمكن أن تشمل اعتداء مسلحًا، ومحاولات خطف وتفجيرات وأعمال عنف أخرى».

وطلبت القنصلية من مواطنيها تجنب السفر إلى الجزء الجنوبي الشرقي من تركيا والقرى القريبة من الحدود التركية - السورية.

وتزامن التحذير مع مقتل ضابط شرطة وإصابة 16 آخرين بجروح، بينهم ستة من رجال الشرطة في انفجار سيارة مفخخة في منطقة جنك بإقليم بينغول في شرق تركيا، وفقًا لوكالة الأناضول.

ووقع الانفجار أثناء عبور مركبة مدرعة تابعة للشرطة بالقرب من سيارة مفخخة. ويشتبه حزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا بتنفيذه الهجوم. وتأتي التطورات في سياق ما تشهده مناطق متفرقة من جنوب شرق تركيا من تفجيرات متكررة وهجمات يقوم بها حزب العمال الكردستاني على مراكز ومنشآت أمنية وعسكرية، راح ضحيتها عناصر من قوات الجيش والأمن التركي.