الحوثيون يعلنون مقتل قائد الحرس الجمهوري

أعلنت جماعة الحوثي اليمنية مقتل قائد قوات الحرس الجمهوري، علي بن علي الجائفي، بالهجوم الذي تعرض له مجلس عزاء في صنعاء قبل أيام.

ونشرت وكالة «سبأ» الخاضعة لسيطرة الحوثيين بيانًا لوزارة الدفاع وهيئة الأركان الموالية لهم، ينعي «استشهاد اللواء الجائفي في الجريمة المروعة» التي تعرض لها مجلس العزاء.

ووفقًا للوكالة، يحمل الجائفي شهادة بكالوريوس وماجستير في العلوم العسكرية. وكان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي قد عين اللواء الجائفي قائدًا لقوات الحرس الجمهوري، وتغيير اسمها إلى «قوات الاحتياط» بعد إعادة هيكلة الجيش، خلفًا لنجل صالح، العميد أحمد علي عبدالله صالح.

واللواء علي الجائفي هو ثاني مسؤول يمني رفيع يتم الإعلان عن مقتله رسميًا، بعد عمدة صنعاء، عبدالقادر هلال، الذي تم تشييع جثمانه أمس الاثنين، فيما لا يزال الغموض يسود مصير عشرات المسؤولين الآخرين، منهم وزيرا الداخلية اللواء جلال الرويشان، و‎الدفاع اللواء حسين خيران‎ المواليان للحوثيين.

واستهدف قصف جوي مجلس عزاء في صنعاء كان يحضره مسؤولون كبار لتقديم التعازي إلى وزير الداخلية جلال الرويشان بوفاة والده، وأشار مسؤول أممي إلى مقتل أكثر من 140 شخصًا في الهجوم وإصابة أكثر من 500 آخرين.