يمني «مضطرب عقليًّا» يقتل 12 في زفاف ابنته

أقدم يمني «مضطرب عقليًّا» على رمي قنبلتين خلال حفل زفاف ابنته، ما أدى إلى وفاته ومقتل 12 شخصًا من النساء والأطفال، بحسب ما أفاد مسؤول محلي وأقارب للعائلة.

ووقع الحادث، مساء الاثنين، بمدينة يريم بمحافظة إب في غرب اليمن، بحسب المسؤول الذي أشار إلى أن المشاركين في الحفل «فوجئوا بوالد العروس يرمي قنبلتين يدويتين»، ما أدى إلى مقتل ثمانية نساء وأربعة أطفال، وإصابة 18 آخرين من الأطفال والنساء، بحسب «فرانس برس».

وأفاد أقارب العائلة بأن الرجل «ضابط متقاعد في الجيش، وهو مضطرب عقليًّا». وينتشر السلاح بشكل كبير في اليمن، ويعد إطلاق الرصاص ابتهاجًا في الأعراس تقليدًا واسع الانتشار.

ومما زاد الأوضاع سوءًا لجهة انتشار السلاح، هو النزاع الذي تشهده البلاد منذ 18 شهرًا، بين قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي المدعوم من التحالف العربي بقيادة السعودية، والحوثيين وحلفائهم الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

المزيد من بوابة الوسط