الجيش السوري يشن هجومًا على الأحياء الشرقية في حلب

أعلن الجيش السوري الخميس، بدء هجوم على الأحياء الشرقية التي تسيطر عليها فصائل مقاتلة في مدينة حلب بشمال سورية، لاستعادة تلك المناطق الخارجة عن سيطرته منذ 2012.

وأوضح الجيش في بيان نقلته الوكالة السورية الرسمية للأنباء «سانا»، أن «قيادة العمليات العسكرية في حلب تعلن بدء عملياتها في الأحياء الشرقية بمدينة حلب، وتهيب بالإخوة المواطنين الابتعاد عن مقرات ومواقع العصابات الإرهابية المسلحة».

وأشار البيان إلى أن «لا مساءلة أو توقيفًا لأي مواطن يصل إلى نقاط الجيش السوري»، مشيرا إلى أنه تم اتخاذ «كل الإجراءات والتسهيلات لاستقبال المواطنين المدنيين وتأمين السكن ومتطلبات الحياة الكريمة».

وأكد مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن أن الأمر يتعلق «بهجوم بري واسع مدعوم بغارات من الطائرات الروسية بهدف التقدم تدريجيا في الأحياء الشرقية من حلب وإخلائها من سكانها».

وأوضح عبد الرحمن «يريدون السيطرة أولا على أحياء العامرية والسكري والشيخ سعيد»، مشيرا إلى أن الجيش يسيطر على أجزاء من العامرية ويسعى إلى السيطرة الكاملة عليه. ولفت إلى أن معارك عنيفة تدور على الأطراف الجنوبية للمدينة بين الطرفين. وكانت المعارك بدأت نهارا وتكثفت في المساء.

جاء إعلان الجيش السوري تزامنًا مع بدء اجتماع المجموعة الدولية لدعم سورية الخميس في نيويورك، سعيًا لإعادة العملية الدبلوماسية إلى مسارها الصحيح.