«داعش» يخطف ألفي مدني أثناء خروجهم من منبج السورية

خطف مقاتلون من تنظيم «داعش» الجمعة حوالي ألفي مدني أثناء انسحابهم من آخر جيب كانوا يتحصنون فيه داخل مدينة منبج السورية وفق ما أكد قيادي في قوات سوريا الديموقراطية لوكالة «فرانس برس».

وقال المتحدث باسم مجلس منبج العسكري المنضوي، في قوات سوريا الديموقراطية شرفان درويش بحسب المصدر ذاته، «خطف مقاتلو داعش حوالى ألفي مدني من حي السرب في شمال منبج».

وأشار درويش، إلى أنهم «استخدموا المدنيين كدروع بشرية خلال انسحابهم إلى مدينة جرابلس، ما منعنا من استهدافهم».

واتهم تقرير صادر الخميس، مسؤولين عسكريين أميركيين بأنهم رسموا صورة أكثر تفاؤلا لجهود الولايات المتحدة في الحرب ضد تنظيم «داعش» في العراق وسورية.

وأعد أعضاء في «الكونغرس» هذا التقرير إثر تحذيرات من أن مديري أحد أجهزة الاستخبارات يفرزون المعلومات لتقديم صورة ملطفة للمخاطر التي يمثلها تنظيم «داعش»، ويقومون بتجميل جهود الولايات المتحدة على الأرض، بحسب «فرانس برس».