مقتل 12 جنديًا في هجوم على معسكر وسط مالي

قتل 12 جنديًا، اليوم الثلاثاء، في هجوم على أكبر معسكر في نمبالا في وسط مالي، وفق الناطق باسم الحكومة الوزير مونتاغا تال.

وقال الناطق، في بيان صادر عن الرئاسة، إن «حصيلة هجوم نمبالا هي 12 قتيلاً وحوالي 30 جريحًا وسرقة تجهيزات»، بحسب «فرانس برس». وأدلى تال بتصريحه بعد اجتماع لمجلس الدفاع المصغر الذي عقده الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا «للاطلاع على مجريات الوضع في نمبالا».

وأضاف البيان أن «الرئيس أمر القادة العسكريين بتأمين مدينة نمبالا التي تمت استعادة السيطرة عليها وكل المنطقة وكل سكان مالي». ويقع معسكر نمبالا على بعد أكثر من 510 كيلومترات من العاصمة باماكو وهو ثاني أكبر معسكر للجيش المالي في منطقة سيغو في وسط البلاد، ولم تتوفر معلومات عن مساحته أو عدد الجنود المتمركزين فيه.

وقبل ساعات تبنت الهجوم مجموعة من إثنية «فولاني» تحت مسمى «التحالف الوطني لحماية هوية شعب الفولاني وإحقاق العدالة» وهي حركة سياسية مسلحة أعلنت عن قيامها في يونيو بعد أعمال عنف ضد هذه القومية، وفق مسؤولين. وقالت الحركة إن ثلاثة من عناصرها أصيبوا بجروح وإنها استولت على خمس شاحنات صغيرة وشاحنتين لنقل الجند.