في خطوة غير مسبوقة.. الأسد يصلي العيد في حمص

أدى الرئيس السوري بشار الأسد الأربعاء صلاة عيد الفطر في حمص في خطوة غير مسبوقة في هذه المدينة الواقعة في وسط سورية.

والصلاة التي نقلها التلفزيون الحكومي السوري مباشرة جرت في مسجد الصفا في حمص التي يسيطر عليها النظام باستثناء حي في محيطها يخضع لسيطرة مسلحي المعارضة الذين أبرمت معهم هدنة.

والأسد الذي لا يغادر دمشق ولا يظهر علنًا إلا نادرًا أدى الصلاة إلى جانب وزير الأوقاف محمد عبدالستار السيد ومفتي سورية أحمد بدر الدين حسون.

وحسب مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبدالرحمن، فإن المسجد يقع في حي عكرمة الموالي للنظام الذي تستهدفه باستمرار هجمات تنظيم «داعش» أو جبهة النصرة، الفرع السوري لتنظيم القاعدة.