استقالة سفير الاتحاد الأوروبي في تركيا بسبب «تصريحاته الأخيرة»

قدم رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في تركيا، الألماني هانسيورغ هابر، استقالته بعدما أدلى بتصريحات حول الاتفاق عن الهجرة المبرم بين الطرفين، اعتبرتها السلطات التركية غير مناسبة.

وقالت ناطقة باسم البعثة لـ«فرانس برس» ردًا على سؤال في هذا الصدد: «نؤكد أن السفير استقال».

وكانت وزارة الخارجية التركية استدعت الدبلوماسي الألماني في مايو وأبلغته رسميًا باستياء أنقرة.

تأتي هذه الاستقالة بينما شهدت العلاقات بين أنقرة وبروكسل توترًا في الأسابيع الماضية على خلفية طلب تركيا إعفاء مواطنيها من تأشيرات الدخول إلى دول شنغن بموجب الاتفاق عن الهجرة.

وكان الدبلوماسي الألماني قال في السابق: «لدينا مثل شعبي يقول يجب البدء كتركي والانتهاء كألماني، لكن العكس حصل هنا. لقد بدأ الأمر بحسب طريقة الألمان ثم انتهى بطريقة الأتراك»، وذلك في معرض تفسيره بأن الاتفاق عن إعفاء التأشيرات بدأ بطريقة منسقة ثم انتهى بمشاكل.

واعتبر الوزير التركي للشؤون الأوروبية آنذاك، فولكان بوزكير، على «تويتر» أنه «لا يحق لأي سفير إذلال شعب البلاد التي يتواجد فيها أو قول شيء بخصوص رئيسها. إنها القاعدة الأولى للدبلوماسية».

وأكدت الحكومة التركية أنه من غير الوارد الانصياع لهذا المطلب فيما تواجه البلاد تجددًا للنزاع الكردي. واستبعد رئيس الوزراء التركي، بن علي يلديريم، بشكل قاطع هذا الاحتمال الثلاثاء.

المزيد من بوابة الوسط