أوكرانيا تعتقل فرنسيًا خطط لشن هجمات في باريس

قال حرس الحدود الأوكراني، اليوم السبت، إن فرنسيًا بحوزته أسلحة ومتفجرات لهجوم مزمع في فرنسا اعتُقل على الحدود بين أوكرانيا وبولندا في أواخر مايو.

وذكرت قناة «إم 6» الفرنسية، أمس الجمعة، أن حرس الحدود الأوكراني ألقى القبض على الفرنسي البالغ من العمر 25 عامًا، وأنه كان مسلحًا بترسانة أسلحة ومتفجرات تشمل قاذفات صواريخ وبنادق كلاشينكوف، بحسب «رويترز».

وأكد الناطق باسم حرس الحدود الأوكراني، أوليج سلوبوديان، وأحجمت متحدثة باسم جهاز (إس بي يو) الأمني الأوكراني عن التعليق. وذكرت القناة الفرنسية أن الرجل المحتجز حاليًا لدى السلطات الأوكرانية انتظارًا لاحتمال طلب فرنسا ترحيله إليها كان يخطط لشن هجوم في فرنسا.

وقالت وزارة الداخلية الفرنسية إن القضية محل نظر من مسؤولي القضاء، ورفض حرس الحدود البولندي التعليق. ويعيش مسؤولو الأمن في أوروبا حالة من التأهب بعد أن قتل مسلحون 130 شخصًا في باريس في نوفمبر، وبعدما فجر انتحاريون أنفسهم في مطار بروكسل ومحطة مترو مما أسفر عن مقتل 32 شخصًا.

وحذرت الولايات المتحدة رعاياها الثلاثاء الماضي من هجمات جديدة محتملة في أوروبا، قائلة إن من بين الأهداف بطولة أوروبا 2016 لكرة القدم التي تنطلق في فرنسا الأسبوع المقبل.