عشرات القتلى في اشتباكات عنيفة بين «داعش» والمعارضة بحلب

سقط عشرات القتلى في اشتباكات عنيفة جرت اليوم السبت بين الفصائل المقاتلة وتنظيم «داعش» في مدينة مارع، ثاني أبرز معاقل الفصائل المعارضة في محافظة حلب، بعد تمكن «المتطرفين» من قطع آخر طريق إمداد إلى المدينة، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان وناشط.

وأشار مدير المرصد رامي عبدالرحمن، بحسب «فرانس برس»، إلى «اشتباكات عنيفة تدور بين الفصائل المقاتلة وتنظيم داعش» في شمال وشرق مدينة مارع، في ريف حلب الشمالي. وشن تنظيم «داعش» فجر الجمعة هجومًا مفاجئًا في ريف حلب الشمالي، حيث تمكن من السيطرة على خمس قرى كانت تحت سيطرة الفصائل المعارضة، ما أتاح له قطع طريق الإمداد الوحيدة التي تربط مارع بمدينة أعزاز، أكبر المعاقل المتبقية للفصائل في محافظة حلب.

ومن بين القرى التي سيطر عليها تنظيم «داعش» كلجبرين وكفر كلبين الواقعتين مباشرة على الطريق بين أعزاز ومارع. وبحسب المرصد، فقد قتل في الهجوم على كلجبرين وحدها منذ الجمعة «68 شخصًا، بينهم 27 مدنيًا و41 مقاتلاً من الفصائل»، فيما قتل 15 عنصرًا من تنظيم «داعش».

المزيد من بوابة الوسط