كأس العرب: عمان تطمح لترك بصمة في مشاركتها الأولى.. والبحرين لإنجاز جديد

لاعبو البحرين يحتفلون بعد التسجيل في مرمى الكويت في تصفيات كأس العرب في 25 يونيو 2021 بالدوحة. (ا ف ب)

يتطلع منتخب سلطنة عمان لترك بصمة عندما يشارك في كأس العرب لكرة القدم لأوّل مرّة في تاريخه، رغم الجدل الذي رافق مشاركة فريق لعب باسمه في النسخة الثالثة العام 1966 في بغداد وخسر أمام ليبيا بنتيجة قياسية 0-21.

وأقيمت النسخة الثالثة بنظام المجموعتين، وخاض الفريق الذي لعب باسم عمان مباراة واحدة كانت أمام ليبيا، قبل أن يعتذر عن عدم استكمال مبارياته في المجموعة الثانية التي ضمت أيضًا سورية وفلسطين واليمن الشمالي.

ولا يعترف الاتحاد العماني لكرة القدم بالمباراة، ذلك بأن الفريق الذي شارك في البطولة قبل 55 عامًا تألّف من طلاّب يدرسون في الخارج.

وأكّد ذلك فهد الرئيسي الأمين العام للاتحاد العماني في تصريحات صحفية «المعترف به أنه قبل المباريات التي تلعب في البطولات هناك استمارات يجب أن تملأ ووضعها لتسجيل الفريقين واللاعبين والحكام.. غير ذلك تعتبر المباراة غير مسجلة وغير مصنفة في تاريخ الاتحاد الدولي».

وتابع «هذه المباراة لا يوجد فيها ركن من أركان التسجيل والإحصاءات لدى الاتحاد الدولي وهي غير مسجّلة كون الاتحاد العماني لم يكن قد تم تأسيسه في ذلك الوقت».

وحسب موقع الاتحاد العماني فانه في العام 1978 تأسّس أوّل اتحاد عماني لكرة القدم برئاسة فيصل بن علي آل سعيد (وزير التراث القومي والثقافة آنذاك)، وانضم إلى عضوية الاتحادين العربي والدولي مباشرة بعد تأسيسه قبل أن ينضم في العام 1980 إلى عضوية الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

- طموحات كبيرة
وتلعب عمان في نسخة 2021 من كأس العرب في المجموعة الأولى إلى جانب قطر المضيفة والعراق والبحرين، بعدما تأهلت بفوزها على الصومال 2-1 في الدور التمهيدي.

وتملك عمان طموحات كبيرة رغم العروض المتفاوتة التي قدمتها في منافسات المجموعة الثانية للتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى مونديال 2022، حيث تحتل حاليا المركز الرابع برصيد 7 نقاط وبفارق 4 نقاط عن أستراليا الثالثة.

وبدأت عمان التصفيات بفوز تاريخي على أرض اليابان بهدف عصام الصبحي، ثم خسرت أمام السعودية صفر-1 وأستراليا 1-3، قبل أن تهزم فيتنام 3-1 وتتعادل مع الصين 1-1 ثم تخسر بصعوبة أمام اليابان صفر-1 في مسقط.

وستكون كأس العرب خير إعداد للـ«أحمر» لمعاودة تصفيات المونديال منافساتها، حيث يستهل مبارياته أمام السعودية في الجولة السابعة في 27 يناير 2022.

- البحرين تبحث عن إنجاز جديد
ويدخل المنتخب البحريني لكرة القدم منافسات النسخة العاشرة من بطولة كأس العرب، بنوايا تحقيق إنجاز جديد في الدوحة حيث أحرز لقبه الخليجي الأوّل العام 2019.

وبعد ست مشاركات سابقة أعوام 1966 و1985 و1988 و2002 و2012، حلّ المنتخب البحريني وصيفًا مرتين في 1985 و2002.

وحجز المنتخب البحريني مقعده في النسخة الحالية بعد تخطيه الكويت بثنائية علي حرم وسيد هاشم عيسى، ليكون آخر المتأهلين حيث يخوض المجموعة الأولى إلى جوار العراق وعُمان والمضيفة قطر.

ويأمل المدرب البرتغالي هيليو سوزا في قيادة «الأحمر» إلى لقب جديد، بعد كأس غرب آسيا في العراق العام 2019 وبعدها مباشرة اللقب الخليجي في الدوحة.

ويعوّل سوزا على حارس نادي المحرق المخضرم سيد محمد جعفر ومعه مهاجم سلوفان ليبيريتس التشيكي عبدالله يوسف ولاعب العروبة الإماراتي علي مدن.

لكنه سيفتقد جهود لاعبي التضامن الكويتي علي حرم وعبدالله الهزاع، بعد أن رفض ناديهما الترخيص لهما بالمشاركة نظرا لعدم توقف الدوري الكويتي أثناء فترة البطولة.

- الوصافة مرتين
في باكورة مشاركاته في كأس العرب العام 1966 في العراق، خرج منتخب البحرين من الدور الأول بنقطة التعادل أمام الكويت 4-4 وثلاث هزائم.

وفي السعودية العام 1985، بلغ نصف النهائي حيث تخطى قطر بركلات الترجيح 4-2 (1-1)، ثم خسر أمام العراق بهدف في النهائي. ودّع العام 1988 من الدور الأول، ثم غاب ليعود بقوّة في النسخة الثامنة العام 2002 في الكويت.

وقدّم المنتخب البحريني خلالها أفضل المستويات مع تألق أبرز نجوم الجيل الذهبي، بقيادة طلال يوسف وحسين علي (بيليه) ومحمد حسين ومحمود جلال ومحمد جمعة بشير ومحمد سالمين وراشد الدوسري وخالد الدوسري وسلمان عيسى، بإشراف المدرب الألماني فولفغانغ سيدكا. وكان قاب قوسين أو أدنى من تحقيق حلمه العربي والفوز باللقب، لكنّه خسر النهائي أمام السعودية بهدف ذهبي حمل توقيع محمد نور (94).

وفي النسخة التاسعة الأخيرة العام 2012 في السعودية، قدّم أسوأ مستوياته ونتائجه وخرج مبكرًا من الدور الأول، بالخسارة في ثلاث مواجهات أمام المغرب صفر-4 وليبيا 1-2 واليمن صفر-2.

ويفتتح منتخب البحرين مواجهاته مع قطر المضيفة التي شاركت كمنتخب زائر في تصفيات أوروبا للمونديال، بالإضافة إلى كوبا أميركا سابقا والكأس الذهبية لمنطقة كونكاكاف.

المزيد من بوابة الوسط