مهمة خاصة لبايرن ميونخ ودورتموند قبل الصدام المرتقب

مباراة سابقة بين بايرن ميونخ وبوروسيا دورتموند في الدوري الألماني. (الإنترنت)

بدأت الأنظار تتجه نحو المواجهة المرتقبة بين بايرن ميونخ وبوروسيا دورتموند في الرابع من ديسمبر المقبل، في قمة مباريات الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا)، لكن كل من الفريقين يواجه مهمة عليه تجاوزها أولًا قبل تلك المواجهة.

وباتت مواجهة القمة قريبة للغاية وتحظى بالاهتمام بشكل كبير لكن النتائج الأخيرة تثبت أن المهمة المقبلة لكل من الفريقين قبل تلك المباراة لا يمكن اعتبارها محسومة.

فقد خسر بايرن ميونخ أمام أوجسبورغ 1 / 2 في مباراته الماضية في البوندسليغا ضمن المرحلة الثانية عشرة، كما تلقى بوروسيا دورتموند صدمة بالخروج من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا إثر هزيمته أمام سبورتينغ لشبونة البرتغالي 1/ 3 أمس الأربعاء.

ويواجه بوروسيا دورتموند مهمة أكثر صعوبة، على الأقل على الورق؛ حيث يحل ضيفًا على فولفسبورغ صاحب المركز السادس بعد غدٍ السبت في المرحلة الثالثة عشرة من «البوندسليغا»، لكن الفوز سيصعد به إلى الصدارة، لساعات على الأقل، قبل أن يستضيف بايرن ميونخ فريق أرمينيا بيليفيلد صاحب المركز قبل الأخير في مباراته بالمرحلة نفسها.

وتقام منافسات «البوندسليغا» بشكل عام في ظل حالة ارتباك متزايد بسبب فيروس كورونا المستجد؛ حيث ارتفع معدل الإصابة بالعدوى مجددًا في مختلف أنحاء ألمانيا، وقد قلصت السلطات المحلية عدد المشجعين المسموح بحضورهم في مختلف الاستادات في محاولة للحد من انتشار العدوى.

وتضرر بايرن ميونخ من انتشار العدوى مؤخرًا، حيث كان جوشوا كيميش وإريك مكسيم تشوبو-موتينج آخر لاعبين ينضمان إلى قائمة المصابين بالعدوى، علمًا بأن نيكلاس سولي وجوسيب ستانيسيتش عادا للتدريبات من جديد بعد تعافيهما.

ويمكن لدايو أوباميكانو العودة بعد انتهاء الإيقاف لكن لوكاس هيرنانديز وتانجي نيانزو تعرضا للإصابة لتزيد المشكلات التي يواجهها المدير الفني جوليان ناجلسمان، علما بأن بايرن ميونخ حقق الفوز على دينامو كييف 2 / 1 أمس الأول الثلاثاء في دوري أبطال أوروبا في ظل هذه الظروف.

ورغم تحقيق بايرن الانتصار الخامس خلال خمس مباريات في مجموعته بدوري الأبطال محققا بذلك العلامة الكاملة حتى الآن، يرى ناجلسمان أن الطريق لا يزال طويلا أمام الفريق.

ويتأخر أرمينيا بيليفيلد عن أقرب مراكز البقاء في دوري الدرجة الأولى الألماني بفارق ثلاث نقاط، لكن باتريك ويمر لاعب خط وسط الفريق أكد أن الفريق أثبت أن لديه فرصة أمام أي منافس، مضيفا «سنستعد جيدًا ونخوض المباراة المقررة في ميونخ كأي مباراة أخرى».

وضع صعب
أما بوروسيا دورتموند، فتبدو الأمور أكثر صعوبة بالنسبة له في ظل معاناته من الإصابات وكذلك صدمة الهزيمة والخروج من دور المجموعات بدوري الأبطال.

وقال ماركو روزه المدير الفني لبوروسيا دورتموند: «من السهل للغاية تسجيل أهداف في شباكنا. علينا العمل على أن نصبح أكثر تماسكًا وقوة في الأسابيع المقبلة».

وتراجعت آمال فولفسبورغ في دوري الأبطال إثر هزيمة الفريق أمام إشبيلية الإسباني، وقد اعترف فلوريان كوفيلدت مدرب الفريق قائلًا: «لقد حصلنا على ما نستحقه من المباراة.. نحن بحاجة إلى أن نكون أكثر صلابة، وعلينا تحقيق ذلك عاجلًا وليس آجلًا».

وتنطلق منافسات المرحلة الثالثة عشرة غدًا الجمعة بلقاء شتوتجارت مع ماينز، وتشهد يوم السبت لقاءات هيرتا برلين مع أوجسبورغ وبوخوم مع فرايبورج وكولون مع بوروسيا مونشنجلادباخ وجريتر فورت مع هوفنهايم.

وتشهد المرحلة نفسها مساء الأحد، لقاء آينتراخت فرانكفورت مع يونيون برلين ولايبزج مع باير ليفركوزن.

المزيد من بوابة الوسط