الإدارة السعودية تفصل بروس عن تدريب نيوكاسل الإنجليزي بالتراضي بعد منحه الاحتفال بمباراته الـ1000

ستيف بروس. (إنترنت)

أعلن نادي نيوكاسل يونايتد الإنجليزي في بيان، اليوم الأربعاء، أن المدرب ستيف بروس ترك منصبه بالتراضي بعد أسبوعين على استحواذ مجموعة استثمارية بقيادة صندوق الاستثمارات العامة السعودي على النادي.

وأضاف البيان: «يؤكد نيوكاسل يونايتد أن ستيف بروس ترك منصبه بالتراضي، يتقدم النادي بخالص الشكر والامتنان لستيف على جهوده مع النادي ويتمنى له كل التوفيق في المستقبل»، بحسب ما ذكرته «رويترز».

وكان بروس قال بعد الاستحواذ السعودي مباشرة إنه «سيتفهم تماما قرار الملاك الجدد إذا أرادوا تغييره»، لكن النادي سمح له بقيادة الفريق أمام توتنهام هوتسبير، الأحد الماضي، ليحتفل بمباراته رقم ألف في مسيرته التدريبية.

وقال بروس في بيان: «أشكر كل مسؤولي نيوكاسل يونايتد لمنحي الفرصة لقيادة هذا النادي العظيم، أتوجه بالشكر للطاقم الفني المعاون واللاعبين والعاملين على جهودهم المخلصة، كانت هناك فترات نجاح وإخفاقات لكنهم بذلوا قصارى جهدهم خاصة في الأوقات الصعبة ويجب أن يفخروا بجهودهم».

وقال نيوكاسل: «إن غرايم غونز سيقود الفريق موقتا اعتبارا من مواجهة السبت المقبل أمام كريستال بالاس».

المزيد من بوابة الوسط