فاران من حركة طالبان في حفل ختام باراليمبياد طوكيو.. والصين تتصدر جدول الميداليات

اثنان من أفغانستان في حفل ختام باراليمبياد طوكيو. (إنترنت)

أُسدل الستار على باراليمبياد طوكيو 2020، اليوم الأحد، بحفل ختام مذهل، في الوقت الذي تصدَّرت فيه الصين جدول ترتيب الميداليات بفارق كبير عن منافسيها، ونُظِّمت الدورة الباراليمبية دون جماهير، بسبب البروتوكولات الصارمة لمكافحة جائحة كورونا، مثلما حدث في الدورة الأولمبية التي اختُتمت في العاصمة اليابانية في أغسطس الماضي.

وحصدت الصين 207 ميداليات من بينها 96 ذهبية، وحلت بريطانيا في المركز الثاني برصيد 124 ميدالية من بينها 41 ذهبية وجاءت الولايات المتحدة في المركز الثالث برصيد 104 ميداليات من بينها 37 ذهبية، ثم روسيا في المركز الرابع بإجمالي 118 ميدالية من بينها 36 ذهبية، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الألمانية.

وكانت الصين التي تستضيف دورة الألعاب الأولمبية والبارالمبية الشتوية في فبراير المقبل، حلت ثانية في جدول ميداليات أولمبياد طوكيو خلف الولايات المتحدة، وشهدت مراسم حفل ختام الباراليمبياد على الاستاد الوطني في طوكيو، إشعال الألعاب النارية، وعروضًا للضوء بجانب عزف الموسيقى المعاصرة، في حضور ولي العهد الياباني الأمير اكيشينو.

وشهدت مسيرة الرياضيين في حفل الختام مشاركة رياضيين اثنين من أفغانستان بعد أن نجحا في السفر إلى طوكيو عقب بداية الدورة، وذلك عقب فرارهما من بلدهما الذي سيطرت عليه حركة طالبان.

وشارك ممثلون مختارون من الفرق المشاركة في حفل الختام بسبب قواعد مكافحة فيروس كورونا، وسلَّم رئيس اللجنة الباراليمبية الدولية أندرو بارسونز، العلم الباراليمبي إلى عمدة باريس آن هيدالجو، حيث تستضيف العاصمة الفرنسية دورتي الألعاب الأولمبية والباراليمبية في 2024.

المزيد من بوابة الوسط