مبابي يفاوض باريس سان جيرمان على الرحيل.. الخميس

كيليان مبابي. (أرشيفية : الإنترنت)

يعود مهاجم باريس سان جيرمان، كيليان مبابي إلى تدريبات فريقه الخميس المقبل، وسيعقد اجتماعًا مع إدارة النادي الباريسي لتحديد مستقبله مع الفريق، ليحسم مستقبله بعد رفض كل العروض المقدمة من باريس سان جيرمان لتجديد تعاقده الذي ينتهي في يونيو 2022، لكنّ اللاعب والنادي اتفقا على استئناف المحادثات عندما يعود الفرنسي الدولي من عطلته.

وفي بطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020»، سقط منتخب فرنسا في دور الستة عشر، رغم أنه كان أحد المرشحين الأوفر حظًا لنيل اللقب، ولم يكن مبابي في أفضل حالاته، وتعرّض لانتقادات شديدة من الصحافة في بلاده، خصوصًا بعد فشله في تسجيل ركلة الترجيح الحاسمة ضد سويسرا، وفي اليوم التالي من خروج منتخب فرنسا، قام مبابي بالاتصال بمديري باريس سان جيرمان ليؤكد لهم أنه لن يجدد عقده مع الفريق، رغم أنه ليس لديه مشكلة في لعب آخر موسم له مع النادي الفرنسي، بحسب ما ذكره موقع «آس» الإسباني.

وبعد أن أدرك باريس سان جيرمان أن مبابي لم يكن في أفضل حالاته، قرر أن يستدعيه إلى اجتماع جديد بعد العودة من العطلة، ويبدو أن عملية مبابي ستدخل الفصل الأخير، ويواصل مبابي التزامه الصارم بالخطة التي صممها ريال مدريد للتعاقد معه، دون إجبار ناديه وإظهار الاحترام الكامل له، ويأمل أن تمر الأيام بحيث أنه في نهاية سوق الانتقالات، ومع اليقين من أنه لن يجدد عقده، يوافق باريس سان جيرمان على بيعه وبالتالي الحصول على مبلغ جيد من المال بدلًا من السماح برحيله مجانًا.

المزيد من بوابة الوسط