«نتس» يواجه «سيكسرز» على صدارة المنطقة الشرقية في السلة الأميركية بعد 31 نقطة لـ«دورانت» أمام «مينيسوتا»

سجل كيفن دورانت 31 نقطة ليساهم في فوز بروكلين نتس (فرانس يرس)

عوّض فريق «بروكلين نتس» خسارته القاسية أمام «لوس أنجليس ليكرز» في الدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة، وحقق فوزاً كبيراً على «مينيسوتا تمبروولفز»، كان لـ«كيفن دورانت» الفضل الأكبر فيه مع تسجيله 31 نقطة.

وتصدر «دورانت» هدافي المباراة التي انتهت 127-97، وكانت قد تأجلت لأربع وعشرين ساعة بعد مقتل الشاب الأسود داونت رايت، البالغ 20 عاماً، برصاص الشرطة خلال اعتقاله الأحد؛ ما أثار اضطرابات، بحسب ما ذكرته «فرانس برس».

وفي ظهوره الثالث منذ عودته من غياب دام نحو شهرين بسبب الإصابة، لم يضع «دورانت» وقتاً في تأكيد حضوره، مسجلاً ثماني نقاط في أول خمس دقائق له في الملعب، ولم يكن فريق «تمبروولفز» صاحب أسوأ سجل في الدوري الأميركي للمحترفين مع 14 انتصاراً فقط و41 خسارة، في وضع تنافسي مطلقاً وتخلّف بفارق 45 نقطة في إحدى فترات الربع الأخير.

وتلقى «دورانت» الدعم من زميله «جو هاريس» الذي أنهى المباراة، برصيد 23 نقطة، و«لاندري شاميت» الذي أضاف 19 نقطة بعد دخوله بديلاً، وسجل «دي أندري جوردان» رقماً مزدوجاً أيضاً مع 13 نقطة.

من جهته، قاد «أنتوني إدواردز» الذي كان الاختيار الأول لـ«وولفز» في درافت العام الماضي، أصحاب الأرض مع تسجيله 27 نقطة، وقال دورانت: «إن فريق نتس حجب خلفيات التوتر العنصري في مينيابوليس والتي دفعت إلى تأجيل المباراة».

وأضاف: «أعتقد أن الرجال يدركون بوضوح ما يحدث في بلادنا، ونخوض محادثات حيال هذا الأمر طوال الوقت، لكن بمجرد أن تطأ أقدامنا الأرض، نفهم ما هي وظيفتنا».

وفي غضون ذلك، أوضح أفضل لاعب في الدوري الأميركي سابقاً إن فريق نتس كان ببساطة سعيداً بتجنب خسارة خارج أرضه.

وقال دورانت: «أنا سعيد لأن الدوري الأميركي للمحترفين جعل المباراة تقام، وأننا لم نأتِ إلى هنا من أجل لا شيء، وأنهينا الأمر لصالحنا».

ويلعب «نتس» مباراة قوية الأربعاء مع «فيلادلفيا سفنتي سيكسرز» في صراع على صدارة المنطقة الشرقية.

المزيد من بوابة الوسط