عقب إصابته بـ«كورونا» دي روسي يغادر المستشفى خلال أيام

دانييلي دي روسي. (أرشيفية : إنترنت)

تحسنت حالة دانييلي دي روسي، نجم روما السابق، والمساعد الفني الحالي لمدرب منتخب إيطاليا روبرتو مانشيني.

ومن المحتمل أن يحصل على إذن طبي بمغادرة المستشفى خلال الأيام المقبلة، بعدما أودع بها يوم الجمعة الماضي، لسوء حالته عقب إصابته بفيروس «كورونا».

وقال الطبيب فرانشيسكو فايا، مدير مستشفى سبا الإنساني بالعاصمة روما، في تصريحات لإذاعة «راديو راي» الوطنية: «دي روسي بصحة جيدة هو وزوجة سيموني إنزاجي (مدرب لاتسيو)».

وتابع: «لقد كانا بحاجة إلى دخول المستشفى، لكنهما شابان وشُفيا في الوقت المناسب، ولذلك كان تعافيهما سريعًا».

وأودع دي روسي، 37 عامًا، المستشفى يوم الجمعة الماضي بعد إصابته بالوباء خلال معسكر المنتخب الوطني خلال التوقف الدولي الأخير.

وأصيب أيضًا خلال المعسكر كل من ليوناردو بونوتشي، وفيديريكو برنارديتشي، لاعبي فريق يوفنتوس.

المزيد من بوابة الوسط