إيطاليا تعود من صوفيا بفوز مطمئن بعد فرض الأفضلية

لاعب وسط إيطاليا مانويل لوكاتيلي يحتفل بتسجيله الهدف الثاني (فرانس برس)

عاد المنتخب الإيطالي في كرة القدم بفوز مستحق على مضيفه البلغاري 2-صفر، أمس الأحد، في صوفيا في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة من التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال قطر 2022.

وفرض المنتخب الإيطالي أفضليته على مجريات المباراة، لكنه انتظر حتى الدقيقة 43 لافتتاح التسجيل عبر مهاجم «تورينو» أندريا بيلوتي من ركلة جزاء حصل عليها بنفسه المدافع دانيال ديموف فسددها قوية بيمناه على يمين الحارس بلامن إيلييف، بحسب ما ذكرته «فرانس برس».

وكاد بيلوتي يضيف الهدف الثاني من كرة ساقطة من داخل المنطقة، عندما تلقاها من لاعب وسط «باريس سان جيرمان» الفرنسي، ماركو فيراتي من ركلة حرة في منتصف الملعب فارتدت من القائم الأيسر، وتهيأت أمامه مجددًا، لكنه سددها قوية فوق الخشبات الثلاث (72).

وطمأن مانويل لوكاتيلي، بديل ستيفانو سنسي، أنصار المنتخب الإيطالي بإضافته الهدف الثاني في الدقيقة 82 من تسديدة رائعة من داخل المنطقة لعبها بيمناه في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس إيلييف، وهو الفوز الـ20 لإيطاليا بقيادة مدربها روبرتو مانشيني مقابل سبعة تعادلات وخسارتين.

وهو الفوز الثاني على التوالي لإيطاليا بعد الأول على أيرلندا الشمالية بالنتيجة ذاتها، الخميس، فعززت موقعها في الصدارة برصيد ست نقاط بفارق الأهداف أمام سويسرا الفائزة على ضيفتها ليتوانيا بهدف مبكر لجناح «ليفربول» الإنجليزي شيردان شاكيري.

المزيد من بوابة الوسط