كروس يغادر معسكر ألمانيا بشكل مفاجئ

توني كروس. (إنترنت)

لن يتمكن يواكيم لوف، مدرب منتخب ألمانيا، من الاعتماد على لاعب الوسط المخضرم توني كروس، لاعب «ريال مدريد» الإسباني، في بداية التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022.

 
وأعلن الحساب الرسمي لـ«المانشافت»، على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، اليوم الثلاثاء، وفقًا لـ«كورة» مغادرة كروس فندق معسكر منتخب ألمانيا وعودته إلى إسبانيا.
 
وأوضح الحساب أن استبعاد الدولي الألماني من المعسكر جاء بسبب معاناته من إصابة في عضلة المقرب الضامة، ليتقرر غيابه عن المباريات المقبلة.
 
وحسبما جاء في بيان الاتحاد الألماني لكرة القدم، فإن كروس خضع لاختبار تحت إشراف أطباء «المانشافت»، وذلك بعد أن جاء للمعسكر وهو يشكو من بعض الآلام في العضلة الضامة، التي ستحرمه من المشاركة أمام آيسلندا ورومانيا ومقدونيا الشمالية.

من جانبه، قال لوف إن «الطاقم الطبي فحص اللاعب، وحاول وضع برنامج علاجي مكثف له، واللاعب نفسه كان يود البقاء مع زملائه».

ويستهل المنتخب الألماني مشواره في تصفيات المونديال الخميس المقبل بمواجهة أيسلندا، قبل أن يلتقي نظيره الروماني، ومن ثم يختتم مبارياته في مارس الجاري بمواجهة مقدونيا الشمالية.

المزيد من بوابة الوسط