مانشستر سيتي يداعب رباعية نادرة تحت قيادة غوارديولا

مانشستر سيتي أمام إيفرتون (إنترنت)

تمسك مانشستر سيتي بتحقيق رباعية نادرة بفوزه الصعب على مضيفه إيفرتون 2-صفر، السبت، ليبلغ نصف نهائي مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

وانتظر مانشستر سيتي الدقائق الست الأخيرة ليحسم المباراة بهدفين سجلهما لاعب الوسط الألماني إيلكاي غوندوغان مستغلًا كرة مرتدة من العارضة سددها المدافع الفرنسي إيميريك لابورت؛ ليتابعها برأسه داخل الشباك، قبل أن يضيف البديل البلجيكي كيفن دي بروين الثاني في الدقيقة 90 إثر تمريرة من الإسباني رودري، بحسب ما ذكرته «فرانس برس».

وكان سيتي بلغ نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة؛ حيث سيلتقي توتنهام في 25 إبريل المقبل على ملعب ويمبلي، كما بلغ ربع نهائي دوري أبطال أوروبا؛ حيث أوقعته القرعة ضد بروسيا دورتموند الألماني، في حين ضمن بنسبة كبيرة إحراز بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لتقدمه بفارق شاسع عن جاره مانشستر يونايتد.

وأجرى مدرب مانشستر سيتي الإسباني بيب غوارديولا ستة تبديلات على التشكيلة التي خاضت المباراة ضد بروسيا مونشنغلادباخ الألماني في دوري أبطال أوروبا؛ كان أبرزها عودة الجناح رحيم سترلينغ أساسيًّا للمرة الأولى بعد جلوسه على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين في المباريات الثلاث الأخيرة، كما عاد المهاجم البرازيلي غابريال جيزوس في حين أراح دي بروين.

في المقابل، شارك في صفوف إيفرتون الحارس الثالث البرتغالي الشاب جواو فيرجينيا (21 عامًا) بعد إصابة الحارس الأساسي جوردان بيكفورد ووصيفه السويدي روبن اولسن، وكان الفريقان التقيا في الدوري في 17 فبراير الماضي على الملعب ذاته، وخرج مانشستر سيتي فائزًا 3-1.

المزيد من بوابة الوسط