منع 3 آلاف شخص من حفل الشعلة الأولمبية في 25 مارس

حفل انطلاق الشعلة الأولمبية في فوكوشيما (فرانس برس)

ستغيب الجماهير عن حفل انطلاق الشعلة الأولمبية المقرر في وقت لاحق من شهر مارس الجاري، على أن يسمح للجماهير في الاصطفاف على طول المسار وفق ما أفادت الثلاثاء جريدة يابانية.

وذكرت «يوميرو شيمبون» اليومية أن منظمي أولمبياد طوكيو المؤجل من صيف 2020 إلى المقبل بسبب جائحة فيروس «كورونا»، يخشون الازدحام في الحفل المقرر في 25 مارس في فوكوشيما، ومن المتوقع أن يمنعوا حضور ثلاثة آلاف شخص كما كان مخططًا، بحسب ما ذكرته «فرانس برس».

وقال متحدث باسم اللجنة المنظمة المحلية إن «التفاصيل بشأن الانطلاق الكبير للشعلة لا تزال قيد المناقشة»، وألغي مسار الشعلة الأولمبية قبل أيام من انطلاقه العام الماضي، عندما اتخذت اليابان ومسؤولو اللجنة الأولمبية الدولية قرارا غير مسبوق بتأجيل أولمبياد طوكيو 2020 لمدة عام.

ووضع المنظمون قوانين صارمة لمسار الشعلة، إذ سيسمح للمشجعين بالاصطفاف، لكن سيتم حظر الصراخ والتشجيع على أن يقتصر الأمر على التصفيق واستخدام السلع الموزعة، كما سيُطلب منهم ارتداء الأقنعة وتجنب الحشود وحضور أجزاء معينة فقط من مسارها بالقرب من منازلهم.

وستنطلق الشعلة من موقع رمزي في فوكوشيما، لتسليط الضوء على دور طوكيو 2020 باعتباره «أولمبياد إعادة البناء»، تكريمًا لجهود إعادة الإعمار بعد عشر سنوات من الزلزال، التسونامي المميت والكارثة النووية العام 2011 في شمال شرق اليابان.

ومن المقرر افتتاح أولمبياد طوكيو في 23 يوليو المقبل، وقد وضع المنظمون إجراءات صحية صارمة جدا لتنظيم هذا الحدث الرياضي العالمي بأمان، على الرغم من المخاوف الصحية.

وسيتخذ المنظمون قبل نهاية شهر مارس الجاري القرار بشأن السماح بحضور المتفرجين الأجانب من عدمه.

المزيد من بوابة الوسط