نادال ينسحب من دورة روتردام الهولندية

الإسباني رافايل نادال. (إنترنت)

أعلن الإسباني رافايل نادال، المصنف ثانيًا عالميًا، اليوم الخميس انسحابه من دورة روتردام الهولندية لكرة المضرب من أجل التعافي من إصابة في الظهر عانى منها خلال بطولة أستراليا المفتوحة.

وكان «الماتادور» انسحب من دورة ايديلايد التحضيرية لأستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى، قبل أن يخسر في ربع النهائي أمام اليوناني ستيفانوس تسيتسيابس في وقت سابق من هذا الشهر مما حرمه من لقب ثان في ملبورن بعد 2009.

ونقل منظمو الدورة عن نادال قوله في بيان «إنه أمر محزن جدًا بالنسبة لي الانسحاب من روتردام. كما تعلم معظم الجماهير، لقد عانيت من بعض المشاكل في الظهر في أستراليا التي بدأت في أديلايد واستمرت خلال ملبورن».

وتابع: «وجدنا حلاً موقتًا سمح لي باللعب من دون ألم في الأسبوع الثاني من البطولة الكبرى. بمجرد عودتي إلى إسبانيا، قمت بزيارة طبيبي واتفق مع فريقي على نصيحتي بعدم اللعب الأسبوع المقبل».

كان من المقرر أن يلعب نادال المتوج بـ20 لقبًا في بطولات الغراند سلام، في روتردام للمرة الأولى منذ العام 2009.

ومع غيابه والمصنف أول عالميًا الصربي نوفاك ديوكوفيتش، سيكون الروسي دانييل مدفيديف المصنف الثالث عالميًا والوصيف في ملبورن، المصنف أول في روتردام التي ستشهد أيضًا مشاركة أسماء كبيرة كتسيتسيباس السادس، الألماني ألكسندر زفيريف السابع، والروسي أندري روبليف الثامن.

وختم نادال «كنت آمل حقًا العودة إلى روتردام وهولندا. آمل العودة إلى هنا قريبًا».