بايرن ميونيخ ضيفا على لاتسيو في روما بنتائج مترنحة ودفاع مهزوز

المدرب هانزي فليك (فرانس برس)

بعد سداسية رائعة وتتويج بلقب أبطال العالم للمرة الأولى في تاريخه، يحل بايرن ميونيخ الألماني، غدًا الثلاثاء، ضيفًا على لاتسيو الإيطالي في الملعب الأولمبي في روما، ضمن ذهاب ثمن نهائي دوري الأبطال، مترنحًا نتيجة ما أظهره من ضعف في الأيام القليلة الماضية في الدوري المحلي.

يدخل فريق المدرب هانزي فليك مباراة الثلاثاء ضد لاتسيو الذي يصل إلى دور إقصائي في المسابقة القارية الأم للمرة الأولى منذ مشاركته الأولى موسم 1999-2000 حين وصل إلى ربع النهائي وخرج على يد فالنسيا الإسباني، على خلفية نتيجتين مخيبتين جدًّا في الدوري المحلي، بحسب ما ذكرته «فرانس برس».

وبعدما تخلف على أرضه أمام المتواضع أرمينيا بيليفيد صفر-2 ثم 1-3 قبل أن ينقذ نقطة بالتعادل 3-3، سقط العملاق البافاري السبت أمام إينتراخت فرانكفورت 1-2 في مباراة تخلف خلالها أيضًا بهدفين نظيفين.

وتسبب ذلك في إعادة الأمل لمنافسيه على اللقب، وبعد أن كان متصدرًا في أوائل شهر فبراير الجاري بفارق سبع نقاط، تقلص الفارق الآن الى نقطتين فقط بينه وبين لايبزيغ الفائز الأحد على هرتا برلين 3-صفر.

ويشكل الدفاع المهزوز مصدر قلق كبير لفليك، إذ اهتزت شباك النادي البافاري في 31 مناسبة خلال 22 مباراة في الدوري المحلي، في أسوأ سجل له دفاعيًّا منذ 29 عامًا.

المزيد من بوابة الوسط