عبور صعب لنادال في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس

الإسباني رافايل نادال (فرانس برس)

لم يكن عبور الإسباني رافايل نادال المصنف ثانيًا سهلًا إلى الدور الرابع من بطولة أستراليا المفتوحة لكرة المضرب أمام البريطاني كاميرون نوري رغم فوزه بثلاث مجموعات نظيفة السبت، فيما لم تجد المصنفة أولى، الأسترالية آشلي بارتي صعوبة تذكر لتخطي الروسية إيكاترينا ألكسندروفا.

وأُقيمت مباريات السبت بغياب الجماهير بعد قرار السلطات المحلية إكمال البطولة دون متفرجين لخمسة أيام على الأقل، بسبب تدابير الإغلاق الجديدة في ملبورن خشية من تفشي فيروس كورونا، بحسب ما ذكرته «فرانس برس».

وتفوق نادال على المصنف 69 عالميًّا 7-5، 6-2 و7-5 ليبقي على آماله في تحقيق لقب ثانٍ في أستراليا بعد 2009 سيسمح له بالانفراد بالرقم القياسي لبطولات الغراند سلام (21)، متفوقًا على السويسري روجيه فيدرر الغائب عن المنافسات.

ولم يظهر الماتادور أي معاناة جسدية بعد آلام في أسفل الظهر تعرّض لها على مدى أسبوعين، ويلتقي نادال في الدور الرابع مع الإيطالي فابيو فونييني (17) الفائز على الأسترالي أليكس دي مينور (23) 6-4، 6-3 و6-4.

المزيد من بوابة الوسط