القبض على كريستيانو رونالدو من أجل عيون «جورجينا»

كريستيانو رونالدو وصديقته عارضة الأزياء جورجينا رودريجيز. (أرشيفية : إنترنت)

كشفت تقارير صحفية، اليوم الخميس، أن نجم يوفنتوس، اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو، تعرض للقبض عليه وهو يقيم في فندق مغلق، وذلك بسبب كسره قيود جائحة فيروس «كورونا» في إيطاليا.

وقالت التقارير التي نقلها موقع «فوتيول إيتاليا»، وفقًا لـ«سبورت 360» إن رونالدو وصديقته جورجينا قد عصيا قواعد مكافحة «كوفيد-19» لأجل الاحتفال بعيد ميلادها السابع والعشرين لقضاء يومين في الثلج.

وغاب كريستيانو عن المشاركة في مباراة فريقه الأخيرة أمام سبال، بمنافسات ربع نهائي كأس إيطاليا، التي فاز فيها اليوفي (4-0)، أمس الأربعاء، بعدما فضّل بيرلو مدرب البيانكونيري، منحه قسطًا من الراحة.

وأوضحت جريدة «كوريري ديللو سبورت»، وفقًا لـ«كورة» أن رونالدو وصديقته جورجينا قاما بكسر القواعد المفروضة في البلاد لمكافحة لفيروس «كورونا»، حيث عبرا الحدود بين بيدمونت وفالي داوستا، من أجل الاحتفال بعيد ميلادها السابع والعشرين.

ولفتت الجريدة الأخيرة إلى أنه لم يتم تغريم الثنائي، وقاما بنشر مقطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي أثناء استمتاعهما بركوب العربة الثلجية، لكنهما قاما بحذفه على الفور.

المزيد من بوابة الوسط