«توخل» يستهل مشواره مع تشيلسي بتعادل مخيب أمام ولفرهامبتون في الدوري الإنجليزي

المدرب الألماني توماس توخل. (فرانس برس)

استهل المدرب الألماني توماس توخل، مشواره على رأس الإدارة الفنية لتشيلسي بتعادل سلبي مخيب أمام ضيفه ولفرهامبتون، اليوم الأربعاء على ملعب ستامفورد بريدج في لندن، في المرحلة العشرين من الدوري الإنجليزي في كرة القدم.

وقاد توخل، المقال الشهر الماضي من منصبه مدربا لباريس سان جيرمان، تشيلسي بعد 24 ساعة على تعيينه لمدة 18 شهرًا مكان لاعب وسطه الأسطوري فرانك لامبارد المقال بسبب النتائج المخيبة.

وفشل المدرب الألماني في إحداث ردة فعل إيجابية على الفريق اللندني رغم سيطرة فريقه على مجريات المباراة بأكملها لكن دون فرص حقيقية للتسجيل.

وقال توخل: «لقد استمتعت بالمباراة كثيرا لأنني كنت سعيدا جدا بكثافة وسلوك وطاقة وجودة فريقي.. كنا منظمين بشكل جيد، لسوء الحظ لم نتمكن من التسجيل، ولكن إذا اعتنينا بأدائنا مثل ما فعلنا اليوم، فسنحقق النتائج».

وأضاف: «لم أكن أتوقع أن نكون على هذا المستوى بعد حصة تدريبية واحدة فقط ولقاءين مع اللاعبين. ضغطنا دقيقة بعد دقيقة في الشوط الثاني، وهذا يمنحني شعورا جيدا بالمستقبل».

وهو التعادل الثاني لتشيلسي في مبارياته الست الأخيرة التي حقق خلالها فوزا واحدا فقط، كما هي المباراة الثالثة على التوالي التي يفشل فيها تشيلسي في تحقيق الفوز على ملعبه ستامفورد بريدج في الدوري.

المزيد من بوابة الوسط