إنتر يسترد اعتباره أمام ميلانو في ديربي مثير شاهد طرد إبراهيموفيتش

فرحة فريق إنتر بالفوز في الديربي (فرانس برس)

حسم الدنماركي كريستيان إريكسن ديربي ميلانو وأهدى إنتر بطاقة العبور إلى نصف نهائي كأس إيطاليا بهدف رائع في الوقت بدل الضائع، مانحا فريقه الفوز (2-1) على ميلان، أمس الثلاثاء، في مباراة خسر خلالها الأخير جهود نجمه السويدي زلاتان إبراهيموفيتش لطرده بعد أن كان صاحب هدف التقدم لفريقه.

وبعد أن عانى الأمرين منذ قدومه إلى إنتر في يناير 2020 قادما من توتنهام الإنجليزي، تنفس إريكسن الصعداء الثلاثاء بتسجيله هدف التغلب على الجار اللدود في الوقت بدل الضائع، وذلك بعد دقائق على دخوله من مقاعد البدلاء، بحسب ما ذكرته «فرانس برس».

ويلتقي إنتر القادم من تعادل أمام أودينيزي من دون أهداف ما حرمه انتزاع الصدارة من ميلان بعد الخسارة القاسية للأخير أمام أتالانتا (صفر-3)، في نصف النهائي غريمه الآخر يوفنتوس أو سبال اللذين يلتقيان اليوم الأربعاء.

واسترد إنتر اعتباره بفضل الهدف الذي سجله إريكسن في الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع من لقاء تقدم فيه ميلان عبر لاعب إنتر السابق إبراهيموفيتش، لكن طرده في بداية الشوط الثاني أسهم في تلقي فريقه هدف التعادل عبر ركلة جزاء لزميله السابق في مانشستر يونايتد الإنجليزي الدولي البلجيكي روميلو لوكاكو.

سبق أن فاز ميلان على إنتر في أكتوبر (2-1) في الدوري بفضل ثنائية للسويدي مقابل هدف للوكاكو، وأعرب مدرب ميلان ستيفانو بيولي عن «خيبة لخروجنا لأن هذه المسابقة كانت تهمنا»، مضيفا لتلفزيون «راي سبورت» أن «اللعب بعشرة لاعبين صعب الأمور علينا كثيرا».

ويعود اللقب الأخير لإنتر إلى العام 2011 في مسابقة الكأس المحلية، فيما لم يتذوّق ميلان، بطل الدوري آخر مرة في 2011، طعم التتويج بالكأس منذ العام 2003.

وكان ميلان الطرف الأخطر منذ البداية وكاد أن يفتتح التسجيل بعد قرابة دقيقة فقط عبر البرتغالي رافايل لياو، لكن محاولته كانت خارج خشبات مرمى السلوفيني سمير هاندانوفيتش.

المزيد من بوابة الوسط