يوفنتوس يصحح مساره بمعاونة إنتر وميلان

مباراة لفريق يوفنتوس (فرانس برس)

استفاد نادي «يوفنتوس» من النقاط التي أهدرها كل من «إنتر و«ميلان»، أمس السبت، ليقلص الفارق مع متصدري ترتيب الدوري الإيطالي، بفوزه على «بولونيا» (2-0) في ختام المرحلة التاسعة عشرة، اليوم الأحد.

ويأتي هذا الفوز، بعدما تنفس «يوفنتوس» الصعداء بإحرازه لقب الكأس السوبر الإيطالي على حساب «نابولي» (2-0) الأسبوع الحالي، بعد فترة تذبذب في مستويات «السيدة العجوز» في الدوري، كان آخرها الخسارة أمام «إنتر» بهدفين نظيفين في المرحلة الماضية، بحسب ما ذكرته «فرانس برس».

وافتتح اليوفي التسجيل عن طريق البرازيلي لاعب «برشلونة» السابق آرثر ميلو، بعدما سدد كرة من خارج منطقة الجزاء، ارتطمت بقدم مدافع «بولونيا»، الهولندي جيردي شوتن، لتغيّر مسارها وتدخل الشباك.

وفي الشوط الثاني أسفر ضغط «يوفنتوس» عن هدف ثانٍ برأسية رائعة من الأميركي ويستون ماكيني، محولاً الركنية التي نفذها الكولومبي خوان كوادرادو في الشباك، وكاد «يوفنتوس» يعزز النتيجة في أكثر من مناسبة.

بهذا الفوز، يعود «يوفنتوس» إلى المركز الرابع بـ36 نقطة،  بفارق سبع نقاط عن «ميلان» المتصدر، وخمس عن «إنتر» الوصيف ونقطة عن «روما» الثالث، مع مباراة مؤجلة أمام «نابولي» لم يحدد موعدها بعد.

المزيد من بوابة الوسط