زيدان يأمل بتسوية «الشريط الجنسي» سريعا لبنزيمة

زيدان وبنزيمة في لقاء سابق (أرشيفية : الإنترنت)

أبدى المدرب الفرنسي لريال مدريد الإسباني زين الدين زيدان الجمعة مساندته لمواطنه وهدافه في النادي الملكي كريم بنزيمة، الذي عادت قضية ابتزازه لزميله السابق في المنتخب الوطني ماتيو فالبوينا على خلفية شريط جنسي إلى الواجهة، آملا بتسوية الأمور سريعا.

وسيخضع بنزيمة للمحاكمة الجنائية بتهمة التواطؤ بمحاولة الابتزاز بشريط جنسي العام 2015 لزميله السابق فالبوينا، بحسب ما أفاد مكتب المدعي العام في فرساي وكالة «فرانس برس» الخميس.

ويشتبه في أن بنزيمة حرض فالبوينا على الدفع للمبتزين الذين هددوا بالكشف عن فيديو حميم له، وقد اعترف الأول حينها بتدخله في الموضوع بطلب من أحد المبتزين.

وأشار مكتب المدعي العام إلى أن أربعة رجال آخرين متهمون بمحاولة الابتزاز، وآخر بتهمة خيانة الأمانة أيضا.

وقال زيدان الجمعة: «أنا أسانده تماما، أنا معه، أدرك جيدا بأنها ليست مسائل سهلة»، وذلك في إطار رده على الدور الذي يمكن أن يلعبه كمدرب من أجل ألا يتأثر أداء بنزيمة بسبب عودة هذه القضية إلى الواجهة مجددا.

وشدد عشية اللقاء ضد أوساسونا في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإسباني على «الأمر الأهم أن يكون في حالة جيدة نفسيا، وأن يتجاهل كل ذلك، أن يركز على ما يحبه، على وظيفته، على أسرته التي يحبها، صحيح أنه وضع معقد وآمل بأن تتم تسويته بسرعة للجميع».

وغاب بنزيمة «33 عاما» وفالبيونا «36 عاما» عن المنتخب الفرنسي منذ أغسطس 2015 بسبب دوره في القضية، وكان الاتحاد الفرنسي قد أوقفه عند انتشار الموضوع ثم عاد ورفع عنه العقوبة بعد نهائيات كأس أوروبا التي استضافتها بلاده العام 2016.

وندد محامي بنزيمة سيلفان كورميه بالقرار قائلا: «للأسف، نحن لسنا مندهشين، هذا قرار سخيف ويمكن التنبؤ به»، وبحسب الادعاء، كشف بنزيمة لفالبوينا وجود الشريط في أكتوبر 2015، عندما كان المنتخب الفرنسي في معسكر تحضيرا لمباراة ودية ضد أرمينيا في مدينة نيس الجنوبية.

وزعم بنزيمة وقتها أنه تدخل لدى فالبوينا بطلب من صديق طفولة له لجأ إليه المحتالون الثلاثة الذين كان الشريط بحوزتهم، بحسب مصدر مقرب من الملف.

وأوضح المصدر: «قال إنه اتفق مع صديق الطفولة بما يجب عليه قوله حتى يتمكن زميله في المنتخب من التفاوض معه حصريا».

وتابع أن بنزيمة أكد أنه كان «يرغب في تقديم خدمة إلى صديقه» دون التفكير في أنه يضر بفالبوينا، ورفضت بعد ذلك محكمة الاستئناف في فرساي طلب بنزيمة وثلاثة متهمين آخرين إسقاط القضية.

وسخر بنزيما الذي يعتبر أحد أفضل المهاجمين في أوروبا، الخميس بعد ساعات قليلة من إعلان إحالته إلى القضاء مجددا، من المحاكمة الجنائية التي وصفها بـ«حفلة تنكرية»، وذلك في رسالة استفزازية نُشرت على «إنستغرام» تساءل فيها «إذن متى الحفلة التنكرية؟».

ولم يتم تحديد موعد محاكمة الهداف الذي يدافع عن ألوان ريال مدريد منذ 2009، وتطرق زيدان خلال المؤتمر الصحفي إلى دخوله الحجر الصحي حيث اضطر إلى عزل نفسه بعد الاختلاط بشخص مصاب بفيروس «كورونا»، وجاءت نتيجة اختبار زيدان سلبية بالفيروس، ليؤكد أنه سيكون حاضرا في مباراة السبت على مقاعد البدلاء.

المزيد من بوابة الوسط