بوكيتينو يتحدث قبل الظهور في تدريبات باريس سان جيرمان.. الأحد

الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو (إنترنت)

أكد الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، أنه سعيد بتولي تدريب باريس سان جيرمان، لكنه في نفس الوقت طلب من أبرز لاعبيه إثبات جدارتهم بارتداء قميص الفريق.

تولى بوكيتينو تدريب بطل فرنسا خلفاً لتوماس توخيل الذي أقيل عشية عيد الميلاد بعد الفوز (4-0) على ستراسبورغ، بينما يحتل الفريق المركز الثالث في الدوري المحلي، بحسب ما نقلته «رويترز».

وقال بوكيتينو (48 عاماً) الذي سبق له اللعب في صفوف سان جيرمان، ووضع شارة القيادة في تصريحات إلى موقع النادي: «الامتياز مرتبط دوماً بهذا النادي، اللاعبون عليهم إثبات جدارتهم باللعب للفريق».

وأضاف: «أعتقد أنه فريق رائع، وأن بوسعنا تحقيق الإنجازات التي يريدها النادي، واللاعبون بالتأكيد يعشقون المنافسة، ويريدون الفوز بالألقاب».

وارتبط المدافع السابق مع سان جيرمان بعقد حتى يونيو 2022، وقال إن مهمته الأولى هي العمل على استقرار العمل الجماعي في النادي.

وتابع: «هدفنا الأول التأكد من أن الجميع يسير في نفس الاتجاه، وتقديم المصلحة العامة للنادي، نريد أن يكون النادي قوياً يستند إلى بناء قوي».

وسيقود بوكيتينو أول تدريب لفريقه الجديد، اليوم الأحد، قبل مباراته الرسمية الأولى على رأس الجهاز الفني، عندما يحل فريقه ضيفاً الأربعاء المقبل على سانت إيتيين.

المزيد من بوابة الوسط