عودة الأسطورتين فيدرر وسيرينا لالتهام الألقاب في 2021

السويسري روجيه فيدرر (فرانس برس)

تواجد اسم الأسطورتين السويسري روجيه فيدرر والأميركية سيرينا وليامس ضمن لائحة المشاركين في النسخة المقبلة من بطولة أستراليا المفتوحة لكرة المضرب، المقررة في موعدها الجديد بين 8 و21 فبراير 2021، بحسب ما أعلن مدير أولى بطولات الغراند سلام غريغ تايلي اليوم الخميس.

وشملت لائحة المشاركين جميع الأسماء الكبيرة إن كان عند الرجال أو السيدات، وأبرزهم فيدرر الذي حام الشك حول مشاركته في البطولة استنادا إلى التصريح الذي أدلى به هذا الشهر حين قال إنه في سباق مع الزمن لكي يكون جاهزا بدنيا بعد خضوعه الموسم الماضي عمليتين جراحيتين في الركبة، بحسب ما ذكرته «فرانس برس».

وغاب ابن الـ39 عامًا عن الملاعب منذ فبراير بعد خضوعه لعملية جراحية في ركبته اليمنى أتبعها بأخرى في يونيو، مما فتح الباب أمام غريمه الإسباني رافايل نادال لمعادلة رقمه القياسي من حيث عدد الألقاب الكبرى (20) بعد تتويجه بطلا لرولان غاروس الفرنسية للمرة الثالثة عشرة.

خاض فيدرر دورة واحدة فقط في 2020 حيث وصل بصعوبة إلى نصف نهائي بطولة أستراليا أوائل العام، قبل أن يضطر للابتعاد نتيجة العمليتين الجراحيتين.

وبعد أن دخل فيروس كورونا المستجد على الخط وأدى إلى تعليق المنافسات طيلة خمسة أشهر، ومن ثم تسببه بإلغاء بطولة ويمبلدون المحببة على قلبه، اتخذ فيدرر القرار بإنهاء موسمه.

ورغم أشهر من التحضير البدني من أجل استعادة لياقته، كشف فيدرر في منتصف الشهر الحالي أنه ليس متأكدًا من المشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة التي تقام عادة في يناير لكنها أرجئت إلى فبراير بسبب قيود «كوفيد-19» المفروضة في ملبورن.

لكن الأسطورة السويسرية عاود تمارينه بقوة في دبي ويبدو جاهزا الآن لمحاولة الفوز باللقب للمرة السابعة.

وعلى غرار فيدرر، تحتفل سيرينا الصيف المقبل بميلادها الأربعين، وتحديدا في 26 سبتمبر، أي بعد أسبوعين من نهائي بطولة فلاشينغ ميدوز، وستحاول الأميركية مرة أخرى الوصول إلى الرقم القياسي المطلق لعدد الألقاب الكبرى في حقبتي الهواة والاحتراف والمسجل باسم الأسترالية مارغاريت كورت (24 لقبا).

لكن سجلها في البطولات الكبرى خلال الأعوام الأخيرة لا يدعو إلى التفاؤل، إذ يعود لقبها الأخير في الغراند سلام إلى أستراليا 2017 حين توجت بطلا وهي حامل بمولودتها الأولى.

ومنذ حينها، بدأت عقدة سيرينا مع البطولات الكبرى، إذ وصلت إلى النهائي أربع مرات من دون أن تتمكن من معادلة رقم كورت.

ورأى مدير البطولة الأسترالية تايلي الخميس أن تعطش نجوم مثل سيرينا إلى اللقب سيزيد الحماس، موضحا «سيرينا تسعى إلى لقب ثامن، في حين أن المصنف أول الصربي نوفاك ديوكوفيتش الذي يبدو غالبا بأنه لا يقهر في ملبورن، سيحاول الفوز بلقب تاسع قياسي».