إنييستا يغيب لفترة طويلة عن الملاعب بعد خضوعه لعملية جراحية

إنييستا. (إنترنت)

سيبتعد نجم فريق برشلونة الإسباني السابق أندريس إنييستا، لمدة أربعة أشهر عن الملاعب، بعد تعرضه لتمزق في العضلة الأمامية لفخذه اليمنى مع فريقه فيسيل كوبي الياباني، في المباراة ضد سوون سامسونغ بلووينغز الكوري الجنوبي في الدور ربع النهائي لدوري أبطال آسيا لكرة القدم.

وأعلن النادي في بيان له اليوم الأربعاء، أن النجم المخضرم البالغ من العمر 36 عاما خضع لعملية جراحية ناجحة في برشلونة، مضيفًا أنه تم وضع جدول زمني لمدة أربعة أشهر للتعافي.

وتحامل إنييستا على آلامه في المباراة ضد خصمه الكوري الجنوبي وقاد فريقه للدور نصف النهائي من المسابقة التي تحتضنها العاصمة القطرية الدوحة بالفوز بركلات الترجيح 7-6 بعد التعادل 1-1، لكن فريقه فشل بغيابه ببلوغ النهائي بالخسارة أمام الفريق الكوري الجنوبي الآخر أولسان هيونداي 1-2.

وأوضح إنييستا على حسابه في إنستغرام في تعليق مرفق بصورة له في سرير بالمستشفى أنه تعرض «لتمزق في العضلة الأمامية لفخذه اليمنى».

وأضاف: «بعد العديد من الفحوصات أخذت بنصيحة فريقي الطبي واعتبرنا أن الخيار الأفضل بالنسبة لي هو إجراء عملية جراحية وتسريع عملية التعافي.. لقد كانت الجراحة ناجحة وأشعر أنني بخير».

انضم إنييستا إلى الفريق الياباني العام 2018 بعد أن خاض 442 مباراة مع برشلونة، حيث كان رسّام خط الوسط للفريق الكاتالوني في إحدى أفضل فتراته، إذ كان عنصرًا أساسيا في التشكيلة الفائزة بثلاثية الدوري والكأس المحليين ودوري أبطال أوروبا مرتين 2009 و2015، كما قاد بلاده للفوز بلقب كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا العام 2010 بتسجيله هدف الفوز بعد التمديد في النهائي ضد هولندا.

المزيد من بوابة الوسط