ضربة جديدة لليفربول بإصابة جوتا

ديوغو جوتا (فرانس برس)

تعرض ليفربول لضربة جديدة بإصابة مهاجمه البرتغالي ديوغو جوتا في ركبته ستبعده عن الملاعب على مدى شهرين، كما أعلن ناديه اليوم الأحد.

وحقق جوتا بداية رائعة في صفوف ليفربول منذ انتقاله إليه قادما من ولفرهامبتون مطلع الموسم الحالي، بتسجيله تسعة أهداف في 17 مباراة في مختلف المسابقات، بحسب ما نقلته «فرانس برس».

وتعرض جوتا للإصابة خلال مباراة فريقه ضد ميتجيلاند الدنماركي «1-1» في دوري أبطال أوروبا، الأربعاء الماضي، وعلى الرغم من الإصابة التي ستبعد الجناح البرتغالي الدولي لفترة لا بأس بها، فقد تنفس مدرب الفريق الألماني يورغن كلوب الصعداء بعد تخوفه من إمكانية أن تكون الإصابة خطيرة وتبعد اللاعب لفترة أطول.

وقال كلوب في هذا الصدد: «إنها أسوأ مما تصورنا في البداية، وأفضل مما توقعنا لاحقا، خضع اللاعب للكشف على يد أكثر من جراح، وجميعهم أكدوا عدم إجراء جراحة لكنه سيغيب لفترة لا يمكن تحديدها، وقد تتراوح بين شهر ونصف وشهرين».

وعانى ليفربول الكثير من الإصابات خلال الموسم الحالي، أبرزها لقطب دفاعه الهولندي فيرجيل فان دايك، الذي أصيب في الرباط الصليبي وخضع لعملية جراحية ستبعده لأشهر عدة، والأمر ينطبق على زميله في خط الدفاع جو غوميز، في حين يستمر غياب لاعب الوسط الإسباني تياغو ألكانتارا والمخضرم جيمس ميلنر والسويسري شيردان شاكيري.

لكن كلوب يستطيع الاعتماد مجددا على حارس مرماه البرازيلي أليسون بيكر، العائد من إصابة، وعلى جناحه أليكس أوكسلايد تشامبيرلاين.

المزيد من بوابة الوسط