أليسون بيكر: السقوط أمام أرسنال لن يسرق بريق احتفالنا بلقب الدوري.. نحن بشر

الحارس البرازيلي أليسون بيكر والمهاجم المصري محمد صلاح نجما ليفربول. (تويتر)

قال حارس ليفربول، أليسون بيكر، إن خسارة فريقه أمام أرسنال لن تفسد فرحة استعادة لقب الدوري الإنجليزي العائد لخزائن الحمر بعد غياب 30 عامًا.

وقال أليسون لشبكة «beIN sports»، وفقًا لـ«في الجول»: «نحن بشر.. لقد فعلنا أشياء مذهلة لهذا النادي على مدى العامين الماضيين، لدينا نفس المشاعر والعواطف مثل الناس العاديين، نحن أناس عاديون».

وأضاف: «عندما لا تقدم 100 من مجهودك وأنت تلعب ضد خصوم جيدين ويلعبون بأعلى مستوى، تتم معاقبتك على ذلك.. يجب أن نستفيد من ذلك بشكل أفضل.. علينا أن نتعلم من أخطائنا وأن نستمر في تقديم أفضل ما لدينا.. لقد بدأنا مباراة أرسنال بطريقة جيدة ولكننا لم ننهها بأفضل طريقة».

وعن عدم كسر الرقم القياسي، أوضح: «لم يكن هذا هدفنا لنكون صادقين. لكنك تبدأ في التفكير أنه يمكنك كسر الرقم القياسي وهذا شيء جيد، ولكن إذا لم تحطمه، فلا بأس»، مختممًا: «لا يمكن لشيء أن يسرق بريق احتفالنا بالتتويج بلقب الدوري الإنجليزي».

وانتصر أرسنال على ضيفه ليفربول بهدفين لهدف في ملعب الإمارات في الجولة 36 من الدوري الإنجليزي، أمس الأربعاء، وفي الدقيقة 20 أرسل أندرو روبرتسون عرضية زاحفة قابلها ساديو ماني بتسديدة في الشباك ليعلن عن الهدف الأول لليفربول.

ذلك قبل أن يتسبب خطأ قاتل من فيرجيل فان دايك في تشتيت الكرة لتصل إلى ألكسندر لاكازيت ويراوغ أليسون ويسدد في الشباك معلنا عن التعادل في الدقيقة 32. وفي الدقيقة 42 أخطأ أليسون في تمرير الكرة لروبرتسون ليخطفها لاكازيت ويمررها لريس نيلسون الذي سدد في الشباك ليعلن عن الهدف الثاني لأرسنال.

ليفربول لم يعد بإمكانه كسر الرقم القياسي للنقاط في الموسم «100 نقطة»، الذي يملكه مانشستر سيتي في 2018، لكن أليسون أكد أن ذلك لم يكن أولوية بالنسبة له ولزملائه في ليفربول.

المزيد من بوابة الوسط