سيتي يفسد فرحة ليفربول

جانب من مباراة ليفربول ومضيفه مانشستر سيتي (إنترنت)

في الوقت الذي استقبل فيه فريق مانشستر سيتي منافسه ليفربول عبر ممر شرفي، أكرمه من ناحية أخرى بالنتيجة، عندما فاز عليه برباعية نظيفة مع الرأفة، خلال اللقاء الذي جمعهما، اليوم الخميس، على ملعب الاتحاد مقر السيتي.

وجاء استقبال السيتي لضيفه ليفربول على ملعبه الاتحاد، كونه بطل النسخة الحالية لبطولة الدوري الإنجليزي «البريميرليغ»، احتفالا بتكريمه على إنجاز اقتناص البطولة الكبرى بعد غياب 30 عاما عن قلعة «الريدز».

المباراة كانت بالنسبة لرجال ليفربول مباراة احتفالية، لكن خطط الإسباني بيب غوارديولا، المدير الفني للسيتي، وحامل لقب آخر نسختين أفسدت فرحة واحتفالات ليفربول، موجها لنظيره الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لليفربول، ضربة موجعة في الجولة الثانية والثلاثين من المسابقة.

افتتح كيفن دي بروين التسجيل لمانشستر سيتي في الدقيقة 25 من ضربة جزاء، ثم أضاف زميلاه رحيم سترلينغ وفيل فودين الهدفين الثاني والثالث للفريق في الدقيقتين 35 و45، وفي الشوط الثاني، عزز مانشستر سيتي انتصاره بالهدف الرابع في الدقيقة 66، وسجله البديل أليكس أوكسليد تشامبرلين لاعب ليفربول بالخطأ في مرماه.

ممر مانشستر سيتي الشرفي لليفربول (إنترنت)

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط