أندرتيكر يودع الحلبة للأبد

«أندرتيكر» (أرشيفية : الإنترنت)

أعلن أسطورة المصارعة الأميركي مارك ويليام كالاوي، الملقب بـ«أندرتيكر»، اعتزاله اللعبة نهائياً، وفقا لما ذكرته جريدة «ميرور» البريطانية، اليوم الإثنين.

ظهر أندرتيكر في WWF لأول مرة العام 1990، وظل يحقق بطولات كثيرة على مدار السنوات الماضية، لكنه قال مؤخراً: «لم يتبق لي شيء لأتغلب عليه أو أنجزه، ساعدني الفيلم الوثائقي The Last Ride على اكتشاف ذلك، وفتح عيني على الصورة الأكبر، وعدم الحكم على نفسي بقسوة في السنوات القليلة الماضي».

وأضاف: «يمكنني فعل الخير خارج الحلبة أكثر مما يمكنني القيام به في الداخل، أنا أخيراً في مكان يمكنني فيه قبول ذلك».

وفي فبراير الماضي، استمتع عشاق المصارعة الحرة في السعودية بأمسية حافلة بالترفيه والأجواء الفريدة مع حضور نخبة النجوم في عالم دبليو دبليو إي، وفي مقدمتهم أندرتيكر، وجولدبيرج، وسيث رولينز، أثناء مشاركتهم في عرض رفيع المستوى أقيم على مسرح محمد عبده في الرياض بوليفارد، كما نقل موقع «24».

بدأ أندرتيكر مسيرته للمصارعة في اتحاد USWA في العام 1984، وانضم بعد ذلك إلى اتحاد بطولة العالم للمصارعة WCW في العام 1989، وفي العام 1990 لم يجدد الاتحاد عقده مع الأندرتيكر، وفي نوفمبر من نفس العام، انضم إلى اتحاد WWE) WWF حالياً)، حيث يعد الأندرتيكر أحد أكبر مصارعي الاتحاد، وهو المصارع الوحيد الذي ظهر في أول حلقة من راو، وهو لا زال يعمل مع الاتحاد حتى اعتزاله.

حصل أندرتيكر على حزام الاتحاد 4 مرات، وحزام العالم للوزن الثقيل 3 مرات، وحصل على بطولة الهاردكورد وبطولة الثنائي ست مرات وبطولة USWA Texas Title، وبطولة USWA Unified Heavyweight، بطل رويال رامبل 2007، كما يتصل اسم الأندرتيكر بعدة مباريات دموية مثل زنزانة الجحيم، ومبارة النيران، والتابوت، ومباريات الدفن حيا، وفقا لما أحصاه موقع «24».