«بريميرليغ» يتلقى إشارة أولى بالعودة من الحكومة البريطانية

مباراة بين ليفربول ومانشستر سيتي (أرشيفية : الإنترنت)

أجازت الحكومة البريطانية، السبت، عودة المنافسات الرياضية، خلف أبواب موصدة في وجه المشجعين اعتبارا من الأول من يونيو، بعد تعليقها لأكثر من شهرين؛ بسبب فيروس كورونا المستجد.

وقال الوزير أوليفر داودن المشرف على شؤون الثقافة والرياضة والاعلام، أن «الانتظار انتهى، الرياضة البريطانية ستعود قريبا في أجواء آمنة ومضبوطة بعناية للوقاية من احتمال التقاط عدوى كوفيد-19»، وفقا لما نقلته «فرنس برس».

وسبق لرابطة الدوري الممتاز لكرة القدم أن حددت تاريخ 17 يونيو كموعد مبدئي لاستئناف المنافسات «البريميرليغ» بشرط توافر الظروف الصحية والوقائية الملائمة.

وفي نفس الاتجاه، يدرس مسؤولو الكرة الإيطالية خطة لإعادة الجماهير إلى مدرجات ملاعب كرة القدم، خلال الفترة المقبلة، بعد أن انخفضت معدلات الإصابة بفيروس «كورونا» في إيطاليا بصورة ملحوظة، ولهذا السبب يفكر المسؤولون في إعادة الجماهير للمدرجات، بضوابط محددة.

وكانت الحكومة الإيطالية سمحت بإعادة افتتاح المطاعم مع الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي، وبدأت رابطة «الكالتشيو» في التخطيط لبحث كيفية إعادة الجماهير للمدرجات، وخلال تصريحات صحفية، قال رئيس نادي ليتشي سافريو دامياني تعليقا على الأمر: «نحن نفكر في ذلك بالتأكيد لأنه من الصحيح اتخاذ خطوة جديدة للأمام بعد تخفيف الإجراءات»، وفقا لتقارير إعلامية في إيطاليا.

وتابع: «أعتقد أن الأمر سيكون جيدا إن أمكن ونفكر في خلق عملية التناوب بين حاملي التذاكر لدينا، مما يمنع بيع أي تذاكر جديدة، سعة ملعبنا تبلغ 30 ألف مقعد، لذلك سيكون من الرائع أن نخلق عملية التناوب بين مشجعينا، لتقديم القليل من الترفيه لهم مع الالتزام باتخاذ الاحتياطات اللازمة وضمان التباعد الاجتماعي».

ووفقا لأحدث مرسوم قامت الحكومة الإيطالية بإصداره، فإنه تم السماح لعدد معين يصل إلى 300 شخص فقط بالوجود بالأماكن المغلقة مثل السينما، وعدد يصل إلى 1000 شخص في الساحات المفتوحة.