أولمبياد طوكيو تطرد بطولة العالم للسباحة إلى 2022

جانب من منافسات سابقة في السباحة (أرشيفية : الإنترنت)

كشف الاتحاد الدولي للسباحة في بيان رسمي له اليوم الإثنين عن قراره الخاص بتأجيل بطولة العالم 2021 المقررة في مدينة فوكوكا اليابانية لمدة عام، لتقام خلال الفترة ما بين 13 و29 مارس 2022، ويأتي القرار في أعقاب تأجيل أولمبياد طوكيو الصيفي 2020 إلى العام المقبل، بسبب أزمة فيروس «كورونا».

وقال رئيس الاتحاد الدولي للسباحة، خوليو ماليوني: «بعد التنسيق مع الأطراف ذات الصلة، وتلقي آرائهم فإننا على ثقة بأن القرار الذي اتخذناه سيصب في صالح جميع المشاركين في البطولة، في وقت يسود فيه غموض غير مسبوق، فإن الاتحاد الدولي للسباحة يأمل أن تقدم المواعيد الجديدة التي تم الإعلان عنها بعض الوضوح على صعيد التخطيط لكافة الأطراف ذات الصلة»، وفقا لما نقلته رويترز.

وسبق وأعلنت اللجنة الأولمبية الدولية واليابان في بيان مشترك لهما، إرجاء دورة الألعاب الأولمبية الصيفية التي كانت مقررة في طوكيو هذا العام، على خلفية تفشي فيروس «كورونا» المستجد، وأفاد الطرفان في بيان مشترك: «في الظروف الراهنة وبناء على المعلومات المقدمة من منظمة الصحة العالمية، خلص رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الألماني توماس باخ ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إلى أن الأولمبياد الثاني والثلاثين في طوكيو يجب أن يتم تأجيله إلى ما بعد العام 2020، لكن ليس أبعد من صيف 2021، لحماية صحة الرياضيين وجميع المعنيين بالألعاب الأولمبية والمجتمع الدولي».

ويأتي التأجيل بعد أن أمهلت اللجنة الأولمبية الدولية نفسها أربعة أسابيع لبحث تأجيل محتمل لدورة الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020 بسبب تفشي فيروس «كورونا» المستجد في جميع أنحاء العالم، وأعلنت كندا وأستراليا انسحابهما من دورة الألعاب الأولمبية المقبلة، فيما أكدت اللجنة الأولمبية الأميركية تأييدها لقرار التأجيل لإنقاذ الموقف المتأزم.

المزيد من بوابة الوسط