«سان جيرمان» ينتهي من خطة حبس مبابي بالعقد الذهبي رغم الإصرار على ريال مدريد

مهاجم باريس سان جيرمان كيليان مبابي (أرشيفية : الإنترنت)

تستعد إدارة نادي «باريس سان جيرمان» الفرنسي لتقديم عرض جديد لنجمها الشاب كيليان مبابي، بعد أن شغل المهاجم الأسمر «حديقة الأمراء»، على خلفية دخوله على جدول أعمال «ريال مدريد» لسنوات عديدة، وهو الأمر الذي يدفع المدير الرياضي لنادي «باريس سان جيرمان»، ليوناردو أرواغو، للعمل على ملف تجديد عقده لأطول فترة ممكنة، حيث كشفت جريدة «آس» الإسبانية، أمس السبت، اقتراح ليوناردو تقديم عقد ذهبي لمبابي، بهدف تمديد بقائه، مع إرفاق شرط جزائي ضخم أيضًا في عقده، مثل الذي يمتلكه نيمار، أي حوالي 222 مليون يورو.

بدروه بات مبابي يشكك في هذا الاقتراح الذي قد يمنعه من مغادرة «سان جيرمان» في المواسم المقبلة، في ظل حلمه بارتداء قميص «ريال مدريد»، حيث ستكون القليل من الأندية قادرة بالفعل على إنفاق مثل هذا المبلغ الكبير، خاصة بعد الأزمة المالية التي تمر بها كرة القدم بسبب جائحة فيروس «كورونا»، حيث يرى مبابي أن اقتراح «سان جيرمان» قد لا يمكنه من الشروع في تحدٍ جديد في الفترة المقبلة، خصوصًا أن نادي العاصمة الفرنسية لا يستطيع المنافسة بقوة على بطولات القارة العجوز، كما يفعل دائمًا النادي الملكي، بينما يكتفي أبناء «حديقة الأمراء» باقتناص البطولات المحلية فقط.

سبق، وكشف وكيل أعمال مبابي، إيفان لومي، النقاب بشكل رسمي وصريح عن رغبة موكله اللعب في «ريال مدريد»، حيث كان الـ«ريال» على وشك التوصل إلى اتفاق مع «سان جيرمان» لضم مبابي في الصيف المقبل، مقابل 180 مليون يورو، لكن توقفت المحادثات بين الأطراف المعنية، بسبب الأزمة الاقتصادية الناجمة عن فيروس «كورونا»، وقال إيفان لومي في تصريحاته لجريدة «ماركا» الإسبانية: «مبابي يريد الانضمام إلى ريال مدريد، فهو يريد الوجود رفقة قدوته زيدان، وسيصبح أفضل لاعب 9 في العالم، في سياق عادي يمكننا أن نعتقد أنه سيوقع هذا الصيف مع ريال مدريد، لكنهم الآن لا يستطيعون دفع 300 مليون يورو».

ويستعد رئيس نادي «ريال مدريد»، فلورنتينو بيريز، للتضحية بستة لاعبين في الميركاتو الصيفي المقبل، بهدف جمع الأموال لجلب تعاقدات جديدة عن طريق بيع عديد اللاعبين الحاليين في الفريق الملكي، حيث سيكون الـ«ريال» وقتها بصدد التخلص من الحارس الفرنسي ألفونس أريولا بنهاية إعارته تزامنًا مع نهاية الموسم الجاري، بالإضافة إلى ذلك، ينوي بيريز التضحية بنحو ستة لاعبين حاليين في التشكيلة الحالية في قلعة الأبيض.

وعلى الرغم من أنه لا يريد المغادرة، إلا أن غاريث بيل سيكون في السوق، جنبًا إلى جنب مع جيميس رودريغيز، ولوكاس فاسكيز، وماريانو دياز، ومن المحتمل أيضًا أن يتم بيع ألفارو أودريوزولا، وناتشو فرنانديز، حيث يعمل «ريال مدريد» على التخلص من ناتشو مع محاولة جلب مدافع «لايبزيغ» الألماني، دايوت أوباميكانو، الذي لفت انتباه المدرب الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني للنادي الملكي، وفقًا لمعلومات حصلت عليها جريدة «آس» الإسبانية الشهيرة.

وتشير التقارير إلى احتمالية حدوث ثورة مرتقبة في تشكيلة المدرب زيدان في سوق الانتقالات الصيفية المقبلة، وبالتالي، يمكن لـ«ريال مدريد» أن ينعش خزينته بمبلغ يصل إلى 121 مليون يورو، في حال بيع اللاعبين الستة المذكورين في الصيف، حيث تقدر قيمة غاريث بيل وجيميس رودريغيز بـ32 مليون يورو لكل لاعب، أما قيمة فاسكيز وأودريوزولا فتبلغ 16 مليون يورو لكل لاعب، بينما تبلغ قيمة ماريانو دياز 13 مليون يورو، وناتشو فرنانديز 12 مليون يورو، كما سيساعد رحيل هؤلاء اللاعبين «ريال مدريد» على توفير نحو 75 مليون يورو من فاتورة الأجور السنوية، مما يسمح للنادي بجلب تعاقدات جديدة دون المخاطرة بتجاوز الحد الأقصى للإنفاق الذي يحسبه «الليغا» لكل نادٍ.