«كورونا» يكشف أسرار بيرلو مع برشلونة

لاعب «ميلان» السابق أندريا بيرلو (أرشيفية : الإنترنت)

في ظل حالة الركود المسيطرة على العالم بسبب انتشار فيروس «كورونا» الذي تسبب في إيقاف جميع مناشط الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والرياضية ظهر لاعب «ميلان» السابق أندريا بيرلو ونجم «يوفنتوس» السابق فابيو كانافارو في بث حي عن طريق حساباتهما الشخصية على «إنستغرام» وطرح كانافارو سؤالًا على بيرلو حول مدى إمكانية توليه تدريب فريق "يوفنتوس" تحت 23 عامًا.

ورد بيرلو: «لا أفكر في يوفنتوس تحت 23 عامًا في الوقت الحالي، لدي العديد من العروض، وأنا أملك الجهاز الفني الخاص بي بالفعل، أنتظر تدريب برشلونة، ولا أرغب في إضاعة الفرصة، أنا بالفعل أملك بعض العروض الخارجية».

وأضاف: «هل تتذكر ذلك اليوم الذي أكملت فيه 100 مباراة مع المنتخب، كان بإمكانك أن تتوقف عند هذه المباراة، ولكنك أكملت اللعب، لم أكن أعاني التوتر قبل بداية المباريات، ولكن شعرت بالحزن عندما رأيت فرانشيسكو توتي يودع الملاعب».

وكون بيرلو وكانافارو جيلاً عظيمًا في تاريخ كرة القدم الإيطالية، حيث ساهما في اقتناص آخر نسخة لكأس العالم في ألمانيا العام 2006، حيث لم يكن المنتخب الإيطالي من بين القوى الكبرى في العالم في هذا التوقيت ولم يكن مرشحًا لكن جيل كونه المدير الفني العملاق مارتشيلو ليبي نجح في اقتناص البطولة الكبرى.

المزيد من بوابة الوسط