وفاة ناجٍ آخر لـ«يونايتد» من كارثة ميونيخ

حارس مرمى مانشستر يونايتد هاري جريغ (إنترنت)

توفي، اليوم الإثنين، حارس مرمى مانشستر يونايتد هاري جريغ عن عمر ناهز 87 عامًا، حيث كان هو وتشارلتون آخر الناجين الذين ما زالوا على قيد الحياة بعد تلك الحادثة، وفقًا لما تناقلته وكالات الأنباء المختلفة.

بهذا بات نجم مانشستر يونايتد والمنتخب الإنجليزي لكرة القدم الأسبق، بوبي تشارلتون، آخر أعضاء الفريق الذين عايشوا كارثة ميونيخ الجوية العام 1958، حينما تحطمت الطائرة التي كانت تقل لاعبي الفريق عائدة إلى إنجلترا، بعد خوضهم مباراة أمام بارتيزان بلغراد في دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.

ويرجع تاريخ الحادثة الشهيرة إلى العام 1958، حيث لقي 7 لاعبين لـ«مانشستر يونايتد» حتفهم، بالإضافة إلى سكرتير النادي وعضوين بالجهاز التدريبي، كما أن دانكان إدواردز، أحد الناجين من الحادث، توفي بعد 15 يومًا في المستشفى.

وفي العام 2002 توفي راي وود بعد 44 عامًا على الحادث الشهير، لكن الأخير كان لعب لأندية هدرسفيلد تاون وبرادفورد سيتي وبارنسلي بعد نجاته من الكارثة الجوية، وبعده بسبعة أعوام لحق به زميله ألبيرت سانكلون.