مينامينو يقترب من الرحيل إلى ليفربول

الياباني تاكومي مينامينو لاعب فريق ريد بول سالزبورج النمساوي. (أرشيفية : إنترنت)

كشفت تقارير صحفية إنجليزية عن استعداد إدارة نادي ليفربول الإنجليزي، التوقيع مع الياباني تاكومي مينامينو، لاعب فريق ريد بول سالزبورج النمساوي.

وقدم اللاعب الياباني أداءً رائعًا خلال المباراة التي جمعت بين الفريقين في منافسات دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أوروبا، ونجح في لفت أنظار يورغن كلوب المدير الفني لليفربول.

وقالت صحيفة «ليفربول إيكو» إن اللاعب البالغ من العمر 24 عامًا لديه شرط جزائي في عقده يتيح له إمكانية الرحيل عن ناديه بقيمة 7.75 مليون جنيه إسترليني، وفقًا لـ«جول».

وأشارت الصحيفة إلى أن الألماني يورغن كلوب مدرب الريدز، يبحث عن تعزيز خط هجومه خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، وأوضحت أن مينامينو قد يكون حلا مثاليا، نظرًا لما يتمتع به من خبرة أوروبية، وإجادته اللعب في أكثر من مركز داخل الملعب إلى جانب السرعات التي يتمتع بها.

بينما ذكرت صحيفة «ميرور» البريطانية أن تلك الصفقة قد تصبح تحولا في سوق انتقالات الفريق الأحمر مرة أخرى، بعد اتجاه النادي لضم لاعبين بأرقام كبيرة مثل أليسون وفيرجيل فان دايك، وسيعود إلى ضم لاعبين بأسعار معقولة.

ونوهت «ميرور» بأن كلوب كان قد أوضح في وقت سابق أنه ليس بحاجة إلى ضم لاعبين بأسعار كبيرة، وبدلا عن ذلك سيبحث في سوق الانتقالات عن اللاعبين أصحاب المواهب الذين يمكنهم التطور أكثر ويصبحون نجوما كبارا، وفقًا لـ«في الجول».

من جانبه أثنى كريستوف فرويند، المدير الرياضي لنادي ريد بول سالزبورج، على الياباني مينامينو، حيث قال إنه لم يتردد في التعاقد معه.

وقال فروند، في تصريحات لصحيفة «إندبندنت» البريطانية: «إنه لاعب مميز وذو شخصية بارزة، الأندية الكبيرة كانت تراقبه، إذا كنت أنا فلن أتردد في التوقيع معه، تاكومي مستعد لاتخاذ الخطوة التالية في يناير»، حسبما أفاد موقع «آس بالعربي».

وتابع فرويند: «يمكنني أن أؤكد أن هناك مفاوضات جارية حاليا مع ليفربول بشأن مينامينو.. إنه شرف لنا أن تهتم الأندية بلاعبينا».

مينامينو صاحب الـ24 عاما انضم إلى سالزبرج قادما من سيريزو أوساكا في يناير 2015 بمبلغ 800 ألف يورو، ويمتد عقده الحالي حتى صيف 2021.

وشارك الدولي الياباني مع فريقه النمساوي خلال الموسم الجاري في 22 مباراة بكل المسابقات سجل خلالها تسعة أهداف وصنع 11 هدفا آخر.

المزيد من بوابة الوسط