رونالدو يخطط لغلق قضيته المثيرة للجدل في يوفنتوس بوجبة عشاء

البرتغالي كريستيانو رونالدو ومدربه في يوفينتوس ساري. (أرشيفية : إنترنت)

يخطط نجم يوفنتوس الإيطالي وأسطورة كرة القدم البرتغالية كريستيانو رونالدو، إلى غلق القضية التي أثيرت في الفترة الأخيرة، داخل جدران قلعة «السيدة العجوز»؛ وذلك على خلفية استبداله خلال مباراة «البيانكونيري» وميلان، بالدوري الإيطالي.

وكانت بعض التقارير الصحفية أشارت خلال الفترة الماضية، إلى أن رونالدو عبر عن غضبه من قرار مدربه ماوريسيو ساري، الذي استبدله في مباراتين متتاليتين، ليخرج الدون غاضبًا إلى غرفة خلع الملابس مباشرة خلال مباراة ميلان وليس إلى مقاعد البدلاء، وفقًا لـ«كورة».

«صاروخ ماديرا» اعترف بأنه لم يكن في أفضل حالاته في آخر مباراتين له مع فريقه يوفنتوس، حيث تم استبداله فيهما من قبل مدربه، وقال في تصريحات نقلتها صحيفة «أبولا» البرتغالية، الأحد، عقب فوز منتخب بلاده على لوكسمبورغ بهدفين دون رد، وتأهله إلى كأس أمم أوروبا 2020: «في الأسابيع الثلاثة الماضية، لم أكن في أفضل حالاتي، لم يكن هناك جدل في تصرفي بعد التغيير أمام ميلان، حتى لو أن الجميع يعلم أنني لا أحب أن يتم استبدالي».

وأوضح الدون، وفقًا لـ«روسيا اليوم»: «حاولت مساعدة فريقي يوفنتوس حتى وأنا مصاب وأن لا يتم استبدالي، لكنني أتفهم ذلك، لم أكن على ما يرام ولم أقدم أفضل ما لدي بنسبة 100% في المباراتين.. عندما يتعين علي التضحية أفعل ذلك، لأنه لدينا العديد من المباريات المهمة، مع يوفنتوس هناك ضغط في ظل المنافسة مع إنتر ميلان».

وعقب توضيح الدون لحالة الغضب التي بدا عليها، واعترافه بأنه لم يكن في أفضل أحواله بالفعل في الفترة الأخيرة، يرغب كريستيانو في وضع حد نهائي لتلك القضية، حيث ذكرت شبكة «سبورت ميدياست»، نقلًا عن «كورة»، أن رونالدو يخطط لإحضار جميع زملائه بالفريق لتناول العشاء في مدينة تورينو، موضحة أن الدون يريد الاعتذار لزملائه وإغلاق القضية.

وسجل الدولي البرتغالي 4 أهداف، في مباراتين متتاليتين مع منتخب بلاده، ثلاثة منها «هاتريك» في شباك ليتوانيا، وآخر في مرمى لوكسمبورغ، ليصل إلى هدفه رقم 99 بقميص منتخبه أحرزها خلال 164 مباراة.

ويستعد فريق يوفنتوس لاستئناف التدريبات يوم الأربعاء المقبل، استعدادًا لمواجهة أتالانتا السبت المقبل، بمنافسات الجولة الـ13 من الدوري الإيطالي.

المزيد من بوابة الوسط