الإصابة تعاود زيارتها لصلاح في هدفه الـ50

نجم ليفربول محمد صلاح على الأرض مغشيًا عليه (إنترنت)

في الوقت الذي نجح فيه الفرعون المصري محمد صلاح في تسجيل هدفه الـ50 على ملعب ناديه الإنجليزي ليفربول، تعرض لإصابة جديدة، حيث جدد شكواه من الإصابة في الكاحل الأيسر، خلال مواجهة توتنهام في الجولة العاشرة من الدوري الإنجليزي، على ملعب الأنفيلد، الأحد.

وسقط صلاح في الدقيقة 85، ليشكو من تجدد إصابته في الكاحل، قبل أن يخرج من الملعب على قدميه، ويحل بدلا عنه جوميز، وسبق وتعرض صلاح لإصابة في نفس القدم خلال مواجهة ليستر سيتي بالجولة الثامنة من المسابقة، والتي استدعت غيابه عن مواجهة مانشستر يونايتد السابقة، وسجل صلاح هدف التقدم لليفربول في شباك توتنهام، ليضمن «الريدز» التفوق بهدفين مقابل هدف وحيد، بعد أن كان خاسرا في بداية المباراة بهدف.

نجح صلاح في تسجيل الهدف الثاني من ركلة جزاء، بعد أن تعادل زميله هندرسون، ليرفع رصيده التهديفي إلى 50 في ملعب أنفيلد، منذ أن انتقل إلى ليفربول قادما من روما الإيطالي، وذلك خلال 58 مباراة خاضها على نفس الملعب، ليعادل رقم روجر هانت الذي سجل نفس العدد، ولكن خلال 55 مباراة فقط.

من جانبه قال المدير الفني لفريق ليفربول، يورغن كلوب، إن محمد صلاح تعرض لنفس الإصابة في الكاحل، إلا أن مدة غيابه لم تتحدد، وأضاف كلوب صلاح اشتكى من نفس الإصابة، والتي تعرض لها في مباراة ليستر سيتي ضمن الأسبوع الثامن من الدوري، حسبما نقلت جريدة «ميرور».