إنفانتينو يحضر قمة الكوريتين في تصفيات المونديال رغم التوتر السياسي

رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» جياني إنفانتينو (أرشيفية : الإنترنت)

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» حضور رئيسه جياني إنفانتينو المباراة التاريخية التي ستجمع المنتخبين الكوري الشمالي والجنوبي في بيونغ يانغ، اليوم الثلاثاء، ضمن التصفيات المؤهلة لمونديال قطر 2022، وينتظر أن يصل إنفانتينو اليوم إلى العاصمة الكورية الشمالية على متن طائرة خاصة كي يشاهد المباراة من مدرجات استاد كيم ايل سونج، كما أكدت متحدثة باسم وزارة التوحيد الكورية الجنوبية لوكالة الأنباء الإسبانية أيضا.

ويتناقض حضور المسؤول السويسري مع الموقف المتشدد للنظام الكوري مع المباراة، التي تعد الأولى بين البلدين في الأراضي الكورية الشمالية منذ نحو 30 عاما، فمنذ إجراء قرعة التصفيات في يوليو الماضي، لم يعلم اتحاد كوريا الجنوبية عن أن لقاء الذهاب يمكن أن يقام في بيونغ يانغ إلا في أواخر سبتمبر الماضي، حيث كانت الجارة الشمالية قد طلبت خوض كل مبارياتها الرسمية أمام الجنوب في الصين، ومنذ ذلك التوقيت، لم يستطع اتحاد كوريا الجنوبية الحصول على أي معلومات من الجانب الشمالي بخصوص المباراة، وذلك بالتماشي مع السياسة المتشددة التي تتعامل بها بيونغ يانغ مع الجنوب منذ أوائل العام الجاري.

ينتظر أن تقام المباراة في ظل أجواء مخيبة للآمال بعدما اختارت كوريا الشمالية تشديد موقفها مع الجارة الجنوبية نظرا لعدم تقدم المفاوضات حول ملف نزع السلاح النووي لبيونغ يانغ مع الولايات المتحدة الأميركية وفشل القمة الثانية التي جمعت الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في فبراير الماضي.