لأول مرة في ربع نهائي الأمم.. بنين × السنغال - نيجيريا × جنوب أفريقيا برقابة الفار

ماني يقود هجوم السنغال في ربع النهائي (إنترنت)

تدخل بطولة الأمم الأفريقية رقم «32» المقامة في مصر، مرحلة جديدة ومهمة، اليوم الأربعاء، عندما يلتقي في تمام الساعة السادسة مساءً بتوقيت ليبيا، منتخبا بنين والسنغال على ملعب «30 يونيو»، بينما يلتقي بعدها وفي تمام الساعة التاسعة منتخبا نيجيريا وجنوب أفريقيا على استاد القاهرة الدولي، ضمن منافسات دور الثمانية في البطولة القارية الكبرى.

وستستخدم للمرة الأولى في تاريخ بطولات الـ«كان» تقنية المساعدة بالفيديو المثيرة للجدل (الفار)، والتي تعيد إلى الأذهان مهزلة نهائي دوري أبطال أفريقيا بين الترجي التونسي والوداد البيضاوي، حيث أعلن الاتحاد الأفريقي لكرة القدم قبل البطولة بدأ استخدام تقنية الفار بداية من ربع النهائي.

وما زال مصير مواجهة الترجي والوداد في نهائي دوري الأبطال تبحث عن حل بعد أن تقرر إعادة النهائي عقب بطولة الأمم الأفريقية، على خلفية أحداث ملعب رادس وانسحاب الوداد وتقدمه بشكوى، إلا أن الاتحاد الأفريقي للعبة قد قرر إعادة إجراء النهائي على أرض محايدة لتحديد هوية الفريق الفائز.

وتُستخدم هذه التقنية الهامة والمثيرة للجدل لمساعدة الحكم على مراجعة بعض القرارات الخاطئة، وأساسًا للتأكد من شرعية الأهداف وركلات الترجيح من خلال تقنية الإعادة والمقاطعة، ويدير التقنية حكام داخل غرفة يتواصلون مباشرة مع الحكم الرئيسي في الملعب عبر اتصالات لاسلكية.